كود الرباط عن الصباح //

“گود” سولات الناطق الرسمي باسم الحكومة مصطفى بايتاس، بعد نهاية إحدى الندوات الصحفية التي أعقبت لقاء المجلس الحكومي، حول الحديث عن تعديل حكومي، وكان جوابه النفي ورفض التعليق وأكد في نفس الوقت انسجام الأغلبية الحكومية.

جورنال “الصباح” فعدد ليوم الثلاثاء 5 أبريل، كتبت بلي من المرتقب أن يتم إجراء تعديل وزاري في التشكيلة الحكومية المشكلة من 25 وزيرا، يشمل 6 إلى 8 وزراء، يهم عددا من الوزراء المخضرمين وآخرين متبدئين وسيكون خلال الأسابيع المقبلة.

وأفادت “الصباح” أن الوزراء المعنيين بالإعفاء يشرفون على قطاعات ظلت خارج السياق بسبب ضعف الإنجاز والتواصل والكاريزما السياسية، وسيشمل الإعفاء وزارات سيادة بذريعة تحركها ضد خارطة الطريق الحكومية.

وسيكون على رئيس الحكومة عزيز أخنوش تجهيز لائحة تضم أسماء المرشحين لتعويض هؤلاء الذين سيتم إعفاؤهم قريبا، على أن يكون المرشحون الجدد أكثر كفاءة وأفضل خطابة من سابقيهم، فالمعضلة الكبرى في تشكيلة الحكومة الجديدة تكمن في التواصل. وفق نفس الصحيفة.

وجاءت الحكومة التي شكلتها أحزاب التجمع الوطني للأحرار والأصالة والمعاصرة والاستقلال، بكثير من الوعود إلى المغاربة خاصة تلك المتعلقة بالقدرة الشرائية والأجور، لكن قطار أخنوش ظل واقفا في محطة الانطلاقة لما يقارب 6 أشهر تقول “الصباح”