الرئيسية > آراء > تعالوا أيها المرضى. تعالوا أيها المغتصبون. لتشتروا المغاربة! عندنا أسر تبيع صغارها. عندنا قضاء متفهم. ويتعامل مع المغتصبين حسب جنسياتهم. وكل ذلك بأرخص الأسعار
12/02/2020 17:00 آراء

تعالوا أيها المرضى. تعالوا أيها المغتصبون. لتشتروا المغاربة! عندنا أسر تبيع صغارها. عندنا قضاء متفهم. ويتعامل مع المغتصبين حسب جنسياتهم. وكل ذلك بأرخص الأسعار

تعالوا أيها المرضى. تعالوا أيها المغتصبون. لتشتروا المغاربة! عندنا أسر تبيع صغارها. عندنا قضاء متفهم. ويتعامل مع المغتصبين حسب جنسياتهم. وكل ذلك بأرخص الأسعار

حميد زيد – كود//

كم ثمن القاصر المغربية.

كم ثمن الطفل.

كم ثمن كرامتنا. كم ثمن الصغار. كم ثمن الكبار. كم ثمن المرأة. كم ثمن الرجل.

كم ثمننا.

كم نساوي. وما هي قيمة المغربي.

وكم يدفع المغتصب الكويتي مثلا كي يخرج حرا طليقا بعد أن يرتكب جريمته.

لا شيء. لا شيء.

مليون سنتيم. أو مليونان. أو ثلاثة. لا أكثر.

فتعالوا.

تعالوا أيها البيدوفيليون.

تعالوا أيها المرضى. تعالوا أيها المغتصبون. ولا تخافوا. ولا تترددوا.

عندنا اللا عقاب.

عندنا أسر تبيع صغارها.

عندنا قضاء متفهم. ويتعامل مع المغتصبين حسب جنسياتهم.

عندنا ما تشاؤون.

عندنا سفارات أشقاء عرب تضمن المغتصب.

وتسفره.

وتعود به سالما إلى بلاده.

دون أن ينتبه إليه أحد في المطار.

ومن ميزة الكويتي. ومن ميزة الخليجي عموما.  أنه لا يتعرض للرصد.

ولا يكشفه سكانير.

ولا تكشفه جمارك. ولا أمن مطار. ولا أجهزة.

وغير مرئي.

ويأتي إلى المغرب. ويرتكب جريمته. ويستغل القاصرين جنسيا. ويتاجر في البشر. ثم يرجع إلى الكويت دون أن ينتبه إليه أحد.

ويعترف.

ويقول أنا مجرم. أنا مغتصب قاصرين.

ثم يخترق المحكمة بعد ذلك . ويخترق الزنزانة. ويخترق الجو.

ومن يشك في ذلك. فعندنا النموذج أعلاه.

عندنا ذلك الكويتي المغتصب.

ويمكنكم أن تسألوه. وسيوضح لكم كل شيء. وكيف اغتصب. وكيف أطلق سراحه.

وكيف رجع إلى الكويت سالما.

ويمكنه أن يفسر لكم الخطوات والإجراءات التي عليكم اتباعها في حالة ما إذا اغتصبتم قاصرا مغربية.

ويمكن لسفارة بلاده أن تشرح كم هي الأسعار مناسبة في المغرب.

وكم يمكن للسفارات التدخل في مثل هذه الحالات.

وكم كل شيء رخيص عندنا.

وكم معظم الجمعيات الحقوقية متسامحة وتتنازل للمغتصب الكويتي.

وكم تكون الحدود مغلقة في وجهه. فيخترقها. ولا ينتبه إليه أحد.  إلا بعد أن تقلع الطايرة.

فتعالوا.

تعالوا يا مرضى الدول الغنية.

تعالوا أيها المغتصبون. تعالوا أيها المجرمون. أينما كنتم.

وما يؤدي إلى عشرين سنة. وما عقوبته المؤبد. هو مجرد زيارة للسجن في المغرب.

فلا تترددوا.

وستتفاجؤون. كم المغربي رخيص.

وكم الطفل غير محمي.

ولا تحميه دولته. ولا يحميه والده.

وقد يبيعه لكم بثمن بخس.

لكن هذا العرض لا يشمل كل الجنسيات.

ولا يشمل المغاربة.

بل عليك أيها المغتصب أن تكون شقيقا لنا.

عليك أن تكون عربيا. وثريا.

عليك أن تكون منتميا إلى دولة هي بدورها لا تحترم قانونا. ولا كرامة. ولا طفولة. ولا بشرا.

دولة تهرب سفارتها مجرما.

أما الآخرون. فهم مثلنا. ويسري عليهم القانون.

ومن لا يصدق.

ومن يقول هذا مستحيل.  ومن يستغرب أن يكون المغربي رخيصا إلى هذا الحد.

وأن يسمح قضاء المغرب بما سمح به.

وأن يطلق سراح مجرم معترف بجريمته في حق قاصر.

ومن يقول إن هذا لا يمكن أن يقع ولو بكفالة كل أموال الدنيا.

ولو بضمانة كل سفارات العالم مجتمعة.

ولو بتدخل كل القوى العظمى.

فما عليه إلا أن يسأل ذلك الكويتي مغتصب المغربية القاصر.

فهو الآن حر طليق.

وسوف يشرح له كل شيء.

وكيف ارتكب جريمته. وكي غادر المغرب.

دون أن يراه أحد.

ودون أن يعترض طريقه أحد.

ودون توضيح من أحد.

ودون تحديد مسؤوليات.

وكل ذلك بثمن بخس.

حيث الكرامة رخيصة في المغرب.

وحيث الضعيف رخيص في المغرب.

وحيث الطفل رخيص.

وحيث اغتصاب القاصر والاعتراف بذلك غير مكلف.

ويكفي أن تكون شقيقا لنا.

وأن تكون لك سفارة شقيقة.

كي نتعامل معك بطريقة تفضيلية. وكي نطلق سراحك بأسعار لا تقاوم.

ولا يمكن أن تجدها أيها المغتصب

في أي دولة أخرى.

موضوعات أخرى

27/02/2020 16:00

بقوة الملل وقلة مايدار وغياب الأفق واليأس واليقين التام عند فئة كبيرة من المغاربة أنها عمرها ماغادي تدير لاباس أو تتحسن فالحياة، فالملاحظ هو أنه كاين واحد الإنتظار علني في بعض الأحيان وخفي في أحيان أخرى لوصول فيروس كورونا للمغرب