الرئيسية > كود سبور > تصعيد الرجاء بعد المجزرة التحكيمية فبركان رجع عليها ببومزوي. الضواصا لقدام خرجو
04/03/2019 16:30 كود سبور

تصعيد الرجاء بعد المجزرة التحكيمية فبركان رجع عليها ببومزوي. الضواصا لقدام خرجو

تصعيد الرجاء بعد المجزرة التحكيمية فبركان رجع عليها ببومزوي. الضواصا لقدام خرجو

مصطفى الشاذلي- كود سبور///

تصعيد الرجاء في وجه “الكاف” والجامعة الملكية المغربية لكرة القدم بعد الفضيحة الصافرة الكاميرونية ببركان رجع عليها ببومزوي. فرغم أن قاعدة كبيرة من جماهير الكرة في المغرب تضامنت معهم، بعد المجزرة التحكيمية التي حرمت، مساء أمس الأحد، من فوز مستحق على نهضة بركان، برسم الجولة الرابعة من منافسات كأس الكونفدرالية الإفريقية، إلا أن هذه الواقعة كانت مناسبة لفئة أخرى لرد الصرف للقلعة الخضراء، عبر تذكيرها بالدور الذي لعبته صافرات وطنية وإفريقية في بلوغها أدوار على حساب أندية أخرى، مؤكدين لها، في تعليقات “فيسبوكية”، ملخصين ما حدث للأخضر في مدينة البرتقال بـ “الشرب من نفس الكأس المر الذي أذيق لفرق أخرى وحرمانها من منافسات واحتلال مراتب كانت الأحق بها”.

ومن التدوينات التي كتبت في هذا الشأن “لو أن رئيس الجامعة الملكية فوزي لقجع طبق القانون بحدافره بعد انسحابكم من كأس العرش كنتوا على الأقل غادي تمنعو السنة التي بعدها من المشاركة فنفس الكأس وتفوزوا بيها ولن تشاركو السنة الماضية فكأس الكونفيدرالية. لو أن رئيس الجامعة كان حازم فأمر الانتدابات كون تمنعتو من انتداب أي لاعب لمدة 10 سنوات وتنزلو للقسم الثاني طبقا لما جاء فالقانون بما أنكم ما طبقتوش ما جاء فدفتر التحملات”.

ولم يقف نبش أرشيفات الماضي عند حدود هذه النقطة، بل امتد إلى الجانب المالي بفتح ملف الامتيازات والمساعدات التي قدمت للقلعة الرجاوية لإخراجها من أزمتها، وهو ما ألصق بها لقب “نادي الدولة”.

واستشهد، في هذا الصدد، بتعامل وزارة الداخلية بشكل تفضيلي مع أزمة الأخضر، إذ في الوقت الذي تتجاهل فيه وضعيات متأزمة لفرق أخرى، سجلت تحركات لها لدعم الأخضر بمليار سنتيم، وهو فجر موجة من الغضب وسط الأندية، خصوصا أن هذه تعبيد الطريق أمام هذه المبادرة جاء بعدما تكلفت الجامعة الملكية لكرة القدم بحل المشاكل المالية للنادي.

موضوعات أخرى