مصطفى الشاذلي -كود سبور///

رجعات تشابكات فالحسنية. منخرطون قررو يتوجهو للقضاء باش يطعنو في شرعية اللجنة التي دعت إلى الجمع العام الانتخابي المنعقد بتاريخ 25 فبراير 2023، وفي انتخاب المكتب المديري، وفق ما أكدوه في بلاغ لهم، “بعد سلسلة القرارات الانفرادية غير القانونية الصادرة عن الرئاسة اللاشرعية لجمعية الحسنية الاتحاد الرياضي لأكادير”.

وذكر المصدر نفسه أن “اللجنة التي تولت تصريف شؤون الجمعية إلى حين انتخاب مكتب مديري جديد، كان قد أحدثها الجمع العام العادي لموسم 21/22 بتاريخ 31 يناير 2023، في تناقض صارخ مع المادة 26 من القانون الاساسي للجمعية التي تخول هذه الصلاحية فقط للجمع العام الاستثنائي”.

وهو ما يجعل، يضيف البلاغ، “هذه اللجنة غير قانونية وباطلة ويجعل كل ما ترتب عنها باطلا ولاغيا بما فيه الجمع العام الانتخابي الذي دعت إليه ليوم 25 فبراير 2023 ومخرجاته، وعلى رأسها انتخاب مكتب مديري لاشرعي”.