أيوب الطنطاوي-كود//

أقدم شاب عشريني من مواليد 1991 ، على قتل صديقه وهو من مواليد 1992 ، بالقرب من ثانوية “يوسف بن تاشفين” في درب “الساقية الفوقاني” بحي “سيدي يوسف بن علي” بمراكش ، لحظات قبل اذان المغرب يوم أمس  .

وقالت مصادر محلية ، أن الجاني وجه لغريمه الذي كان يعتبره من أقرب أصدقائه طعنة خطيرة بالفخد بواسطة سكين ، بعد نزاع حول سروال ومبلغ 400 درهم ، ما تسبب للضحية في نزيف حاد لفظ على إثره أخر أنفاسه بمستعجلات “الرازي” بالمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس .

هذا وتم ايداع جثة الهالك بمستودع الاموات ب”باب دكالة” ، بناء على تعليمات الوكيل العام للملك بمحكمة الجنايات بمراكش، وتمكن أمن مراكش من إعتقال الجاني ، حيث يتم التحقيق معه قبل وضعه رهن تدابير الحراسة النظرية إلى حين عرضه أمام جنايات مراكش