محمد سقراط- كود

الفراشة فيهم أنواع وعكس مايتخيله البعض بلي أنهم عروبية عمرو المدينة ، فالنوع الأصلي ديال الفراشة هوما ولاد لمدينة ولي فالغالب كيحطو فالسونطر ديال أي مدينة ، كيكونوا نقيين لابسين مزيان ، وفراشتهم مافيهاش السلعة كثيرة بياسات قلال ، تحت شعار عزها تعزك ، وكيتسماو بالظبط بالسمايرية ، كيجيبو بياس نقي كيبيعوه بالثمن وكيربحوا مزيان من هاد الخدمة ، والعديد منهم كيولي جزء من الشارع ، مصاحب مع موالين الحوانت مع المخزن لي تما ، ملي كيجمع كينقي بلاصتو حيث كيعتابر راسو جزء من المكان وكينتمي ليه.

النوع التاني الفراشة ديال السويقات فالأحياء الشعبية والهامشية هادوا كيكونوا مخلطين بين ولاد دوك الأحياء وبين النازحين من القرى ، وبين بياعة وشراية كيجيو من مدن خرى وكيدورو من قنت لقنت ، وطبعا على عكس الصنف اللول هادو كيحطو السلعة كثيرة فالراشة وكيطيحوا الثمن ، وملي المخزن كيطلق اللعب كيتكاثروا دغية ، تقدر تدوز من شي بلاصة يبانليك شي واحد داير كروسة ديال الخضرة تدوز من بعد شهر تلقى سويقة تكونات فيها مول البيجامات ومول الريكلام ديال 260 ، ومول مية جوج ب 160 ، وفالعواشر كيهجموا على المدينة حيث كيكون مطلوق فيها اللعب ، وطبعا بدون احترام أعراف الفراشة ديال لمدينة ، حتى كيردو القنت عبارة عن مزبلة ودوار كبير ، هاموالين الكرارس ها السلعة بالفياجات محطوطة فالأرض ها تابراحت ( فراشة المدينة مكيبرحوش).

فهاد الحالة فين كينوضوا موالين الحوانت وسكان المنطقة يتشكاو ، حيث كيلحق بيهم الضرر وكتحول منطقتهم لسويقة ديال حي شعبي هامشي ، وهادشي كيجلب معاه عدة ظواهر أخرى بحال تعاطي المخدرات الشفارة الإجرام ، الدعارة ، الوسخ الزبل التلوث السمعي ، وحتى الفراشة ولاد لمدينة كيتضرروا ، لان السلعة كتولي موجودة والثمن كيطيح كل النوع التاني نمط العيش ديالو اقتصادي على النوع اللول ، وغير 100 درهم الى صورها فالنهار كافياه ، وهنا فين كتسمع تعبيرات ديال العروبية عمرو القنت وكتولد واحد النوع من العنصرية اتجاه النازحين من القرى والأحياء الهامشية وهي مبررة نوعا ما بسبب الضرر لي كيلحقوه بالمدينة ، وحيث المخزن مرة مرة كيطلق اللعب باش ديك الفئة تتنفس شوية وتدور الصرف وتلاهى فشي حاجة ولكن على حساب فئة خرى ، وطبعا المخزن شاد الميزان ، وهادشي لي وقع فشارع محمد الخامس والبرانس فكازا حيث تحول قلب المدينة لسويقة مابقاش الواحد يفرق بين ليساسفة والبرانس ، وطبعا غادي يتحرك المخزن من بعد مدة وغادي يجري على الفراشة من تما ويطلق اللعب فقنت آخر وهي غادا ، فئة كتنفس على ظهر فئة.