الرئيسية > آش واقع > ب45 مليون درهم وطاقة استعابية ديال 700 سرير.. السلطات المحلية فكازا غادير مستشفى ميداني للمصابين ب”كورونا” فجوج سيمانات
05/04/2020 18:30 آش واقع

ب45 مليون درهم وطاقة استعابية ديال 700 سرير.. السلطات المحلية فكازا غادير مستشفى ميداني للمصابين ب”كورونا” فجوج سيمانات

ب45 مليون درهم وطاقة استعابية ديال 700 سرير.. السلطات المحلية فكازا غادير مستشفى ميداني للمصابين ب”كورونا” فجوج سيمانات

عفراء علوي محمدي- كود//

قرر مجلس جهة كازا سطات، بشراكة مع مجلس جماعة كازا وعمالة كازا، وبتعاون مع المديرية الجهوية للصحة تعزيز الطاقة الاستعابية للمستشفيات، إحداث صبيطار ميداني مجهز بجميع المعدات الطبية اللازمة، غيتم تخصيصو لمرضى فيروس كورةنا المستجد.

وقال مجلس جهة كازا سطات، فبلاغ مشترك ليه مع مجلس جماعة كازا وعمالة كازا، بللي أشغال تجهيز المستشفى بدات لبارح السبت 4 أبريل، وبللي هذ المستشفى غادي يتصايب فأسواق ومعارض كازا ف2 سيمانات باستثمار ديال 45 مليون درهم، وغايتجهز على مساحة 20 ألف متر ويحتضن 700 سرير، وهذشي بتمويل مشترك بين الهيئات المحلية الثلاث.

وغيتقسم الصبيرار ل4 ديال المرافق اللي غاتكون منعزلة على بعضها، وكذلك كل جهة غاذي يكون عندها طاقم طبي خاص بيها، كتشمل معدات ديال الضغط، وجهاز لمعالجة الهواء باش يتجدد الهاوا فالأروقة ديال الصبيطار.

والباركينكَ ديال المعرض غادي يتحول لساحة للاستشارة الطبية، وقاعة ديال الاستراحة ومكاتب للأطباء، بالإضافة إلى حمامات ومراحيض مخصصة للأطقم الطبية.

وتكلفات شركة التنمية المحلية الدار البيضاء للإسكان والتجهيز وشركة الدار البيضاء للتنشيط والتظاهرات باش يبنيو هذ السبيطار الميداني، بإشراف عامل مقاطعة أنفا، وبتنسيق مع المديرية الجهوية لوزارة الصحة.

موضوعات أخرى

05/06/2020 13:00

القضية شعلات وقريب توصل للمحاكم.. سيناريست “شهادة ميلاد” يخرج عن صمته فقضية سرقتو لقصة “ياقوت وعنبر”: المنتج النقري شهر بيا وغادي ندعيه والسيناريو ديالي حيت تكتب شحال هذي.. والنقري لـ”كود”: التشهير مكايكونش بشخص مجهول الهوية داير اسم مستعار.. ومستعد نمشي للقضاء

05/06/2020 11:50

مشروع منظومة استهداف المستفيدين من برامج الدعم الاجتماعي.. بوطيب: ها كيفاش غادي يتم تصحيح الاختلالات وتجاوز الإكراهات

05/06/2020 11:30

كورونا فالمغرب: إجراءات كتدل على تحسن الوضعية الوبائية.. وفالحجر الصحي كانت عمليات الولادات كثيرة فالوقت لي هملو فيه مغاربة صحتهم خوفا من تلقي العدوى