عمـر المزيـن – كـود – متابعة

تمكنت مصالح الشرطة القضائية التابعة لولاية أمن فاس، الأسبوع الجاري، من تفكيك شبكة خطيرة متخصصة في تزوير وثائق رسمية للحصول على “الفيزا” على صعيد العاصمة العلمية، حيث جرى اعتقال زعيم الشبكة الذي يقطن بحي طارق.

وأبانت التحريات الأمنية المنجزة ان المتهم الرئيسي وزجته ومساعديه كانوا يستقطبون شباب المدينة الراغبين في الهجرة إلى الأراضي الفرنسية، مقابل مبالغ مالية وصلت إلى 10 ملايين سنتيم. هذا، وجاء تفكيك هذه الشبكة عقب شكاية تقدمت بها القنصلية الفرنسية بعد اكتشافها مجموعة من الوثائق مزورة أثناء دراستها لملفات طلب التأشيرة.

وتواصل حاليا مصالح الشرطة القضائية بولاية أمن فاس أبحاث معمقة لتوقيف باقي أفراد الشبكة المفترضين.