كود – كازا ///

قالت تقارير إعلامية، أن بوليس البرتغال عتقو عدد كبير من الحراگة من دول رومانيا ومولدافيا والهند وباكستان والسنغال والمغرب والجزائر من يد ريزوات الاتجار في البشر اللي حيدو ليهم لوراق وعيشوهم في ظروف غير إنسانية وخدموهم ف الفلاحة بأجور متدنية بزاف.

وعلن بلاغ للشرطة القضائية البرتغالية، توقيف 35 شخص في منطقة ألينتيخو بجنوب البلاد يجملون الجنسية البرتغالية بتهمة “الاتجار بالبشر وغسل الأموال وتزوير وثائق”. المشتبه بهم هم رجال ونساء تتراوح أعمارهم بين 22 و58 عاما، يحملون الجنسية البرتغالية ومن دول أوروبية أخرى، كينتميو لريزو إجرامي متخصص  ف استغلال العمال المهاجرين، اللي تم استقطاب معظمهم من بلدهم الأم للهدمة ف الفيرمات.