الوالي الزاز -كود- العيون///

[email protected]

غادي تنطالق اليوم الاثنين الموافق لتاريخ 29 يناير 2024، أشغال القمة الإيطالية الإفريقية فالعاصمة الإيطالية روما، بمشاركة قادة ورؤساء حكومات ووزراء خارجية الدول الأفريقية.

وكيمثل المغرب فهاد القمة المهمة رئيس الحكومة عزيز أخنوش، وغادي تناقش جملة من المواضيع والمسائل التي تستأثر بإهتمام الجانبين الإيطالي والأفريقي بحال الأمن الطاقي والغذائي والتغيرات المناخية، فضلا عن سبل التعاون بين إيطاليا والدول الأفريقية فمجالات أخرى.

وكان رئيس الحكومة، عزيز أخنوش، وصل البارح الأحد لروما، باش يمثل الملك محمد السادس، في قمة روما، التي كتنعقد أشغالها يومي 28 و29 يناير بالعاصمة الإيطالية.

هاد القمة الإيطالية الأفريقية كتغيب عليها جبهة البوليساريو اللي ما توجهاتش ليها الدعوة للمشاركة بحكم عدم الاعتراف بيها، وهاد الغياب كان مرتقب لأن شرط المشاركة واضح ويتعلق بعضوية الأمم المتحدة وهو الشرط اللي ما كيتوفرش فيها.

وواخا كاين تقارب كبير بين إيطاليا والجزائر فهاد الأربع سنوات الأخيرة، ونظام العسكر يطبل لهاد التقارب اللي جا على حساب إسبانيا خاصة بعد دعمها لمبادرة الحكم الذاتي كأساس وحيد لتسوية ملف الصحراء، ولكن إيطاليا اختارت تبقى بعيدة على نزاع الصحراء وعلى الصداع اللي كاين بين الجزائر والمغرب كيف مولفة.