الرئيسية > آش واقع > بلوكاج في جماعة الرباط يقدر يوصل تا 2021..مصدر حزبي لـ”كود”: التحكم ف القرارات خلا البيجيدي يكون معزول
14/05/2019 09:30 آش واقع

بلوكاج في جماعة الرباط يقدر يوصل تا 2021..مصدر حزبي لـ”كود”: التحكم ف القرارات خلا البيجيدي يكون معزول

بلوكاج في جماعة الرباط يقدر يوصل تا 2021..مصدر حزبي لـ”كود”: التحكم ف القرارات خلا البيجيدي يكون معزول

كود الرباط//

لم تشفع تحركات محمد الصديقي، عمدة الرباط، والبرلماني عن حزب العدالة والتنمية”، في لملمة جراح “البلوكاج” المستمر في جماعة الرباط، وذلك بسبب تمرد أزيد من 7 مستشارين ضمن الأغلبية.

وحسب مصادر “كود” فإن فريق الكرامة بمجلس جماعة الرباط (الفريق يتكون من مستشاري أحزاب: الحركة الشعبية والأحرار والاتحاد الدستوري)، يعيش على وقع انقسام داخلي تعبيرا عن رفضهم للخطوة التي أقدم عليه سعيد بن بارك، رئيس شركة “RABAT PARKING”، ومنسق الفريق بالمجلس، عندما وقع على بلاغ “التوافق” بدون مشاورة باقي المستشارين.

وحسب وثيقة حصلت عليها “كود” فقد انسحب سبعة مستشارين من فريق الكرامة وذلك في رسالة موجهة إلى رئيس المجلس، بذلك يضعون أغلبية العمدة الصديقي على فوهة بركان، منذرين بتفجير التحالف “الهش”.

وقال قيادي حزبي في الأحرار لـ”كود” إن “الممارسات الإقصائية لحزب البيجيدي في الجماعة دفعتنا الى التصعيد لأن الصديقي يقوم بسياسة الكيل بمكيالين ويرفضون اعطاء الحقوق الكاملة لفريق الاحرار بالمجلس”.

وقال مصدر من المجلس إن “الجماعة تعيش أزمة خانقة حيث هناك دعوات حقيقية لفك التحالف مع العدالة والتنمية”، موضحا أن “هذه الازمة بدأت عندما رفض البيجيدي تعويض المنصبين الشاغرين في المجلس، اللذين يعودان لحزب التجمع الوطني للأحرار، حيث تمت إقالة عضوين من المجلس في وقت سابق بسبب الترحال السياسي”.

وحسب ذات المصدر فإن “البيجيدي” يرفض تعويض هذين العضوين لصالح الأحرار، وهو ما تسبب في غضب داخل مستشاري الأحرار.

“كود” ربطت الاتصال بأحد قيادات التجمع بالرباط، حيث أكد أن “مستشاري الحمامة مستعدين للانسحاب من الأغلبية في حالة استمرار استفراد تحكم البيجيدي في المجلس” وفق تعبيره.

وقال ذات القيادي أن “الخطوة التي أقدم عليها سعد بنبارك المنسق ديال التجمع ومول RABAT PARKING، ممتافقينش معها”، مضيفا أن المستشارين كيرفضو هاد الخطوة ملي اتفق باستمرار الأغلبية ف العاصمة.

موضوعات أخرى