الرئيسية > آراء > بلا ارادة حقيقية لرفع الحظر على ممارسة الجنس خارج اطار الزواج عند المغاربة وتوفير براتش معدة لهاد الغرض من طرف الدولة وبثمن رمزي غادي يبقى ديما المغرب بيئة غير آمنة للنساء مادام رجاله شاداهم الكبتة ومحبوس ليهم المني في عينيهم
05/07/2022 19:00 آراء

بلا ارادة حقيقية لرفع الحظر على ممارسة الجنس خارج اطار الزواج عند المغاربة وتوفير براتش معدة لهاد الغرض من طرف الدولة وبثمن رمزي غادي يبقى ديما المغرب بيئة غير آمنة للنساء مادام رجاله شاداهم الكبتة ومحبوس ليهم المني في عينيهم

بلا ارادة حقيقية لرفع الحظر على ممارسة الجنس خارج اطار الزواج عند المغاربة وتوفير براتش معدة لهاد الغرض من طرف الدولة وبثمن رمزي غادي يبقى ديما المغرب بيئة غير آمنة للنساء مادام رجاله شاداهم الكبتة ومحبوس ليهم المني في عينيهم

محمد سقراط-كود///

قاليك أسيدي المغرب بلد غير آمن للسائحات ومكاينش في طوب عشرة وبنوع من الإستغراب وهو عاد داك النهار واحد قصم سائحة بشاقور في تيزنيت بلا منهضرو على هادوك السائحات مساكن ديال شمهاروش، راه غير داك القنت ديال تيزنيت أكادير تسجلوا حالات متابعة ديال الإعتداء على السائحات هادو غير الحوادث الدموية ، أما النصب والتحرش هاداك بشكل يومي، جاب الله السائحات مكيفهموش الدارجة أما كون جاهم إنهيار من آشنو كيقولوا عليهم بعض المغاربة، بالإظافة إلا أن المغرب بلاد غير آمنة للعيالات بنات البلاد عاد نشوفوا السياح، غير آمنة مكتعنيش بالضرورة خاص تكون البلاد بحال سوريا في الحرب والإغتصابات والإعتدائات، غير آمنة كتعني غير بنت الى بغات تلبس شنو بغات وتخرج في أي وقت وتشارك في الفضاء العام مع الدراري لي قدها وبحالها عندها خريطة محددة ديال البلايص لي يمكن تكون فيهم ولي مستحيل تدوز منهم وتبقى سالمة، يعني الحركة ديالها نتيجة وتوقيتا محددة مسبقا وماخاصهاش تخرج على الخط لي مرسوم ليها.

خاص الدولة تطلق للشباب يمارسو الجنس قبل الزواج راه دايرة واحد الكبتة قديمة و ولات متجدرة، ما حد أي جوج بغاو يديرو فيه ومايمكنش ليهم ياخدو أوطيل في أمان الله وكيظطرو يمشيو لشي برطمة فيها الفراش والمانطة عامرين سيفيليس وشوف تشوف لما دخلوش عليهم البوليس أو تجمعو عليهم الجيران، وماحد عمارات وإقامات مكتوبة في الواجهات ديالهم ممنوع الكراء لغير المتزوجين، وماحد الخلا الى مشيتي ليه إما غادي يقفوا عليك شي عصابة تكريسيك أو الصقور يطبقوا القانون عليك، فراه غادي يبقى المني حاصل عند الدراري في دماغهم وغادي بقاو مبرزطين الوقت ومحرمين الفضاء العام على العيالات والبنات.

التحرش سلوك غير مستهجن عند المجتمع ككل وأي بنت تحرشوا بيها أو تعرضات لإعتداء جنسي أو إغتصاب ديما كتلام هي عوض الجاني، آش دوزك من تم… آش خرجك في داك الساعة … وهي مكانتش ساترة راسها… علما أنهم كيتحرشوا ويعتاديو ويغتاصبوا العريانة والمستورة والمعاقة ذهنيا وجسديا الصغيرة والكبيرة والشارفة لي فايتة تسعين عام حتى هي مايزكلوهاش، ومايمكنش يولي المغرب بيئة آمنة للنساء وباقي هاد الآفة غير مستهجنة مجتمعيا، بنادم غادي كيشوف وحدة واقفة كتسنى طاكسي أو طوبيس وواحد واقف عليها بطوموبيل أو موطور ومبرزطها في حياتها وكتبان غير مرتاحة ومع ذلك الناس كتدوز وكتفرج كأنه أمر عادي وخاص الضحية تعايش معاه وصافي، كذلك كتلقى راجل كبير بعقلوا وبولادو وتدوز حداه برهوشة ديال الليسي ويلوح ليها الهدرة وهو الدروج مكيقدر يطلعهم بلا مايسخف، ومع ذلك كتجيه عادي وحتى المجتمع مكينبذوش بما أنه دار سلوك مافيه مايصلاح، القانون كاين ولكن بلا عقوبات حقيقية بلا تنفيذ راه مالايق لوالو وبلا ارادة حقيقية لرفع الحظر على ممارسة الجنس خارج اطار الزواج عند المغاربة وتوفير براتش معدة لهاد الغرض من طرف الدولة وبثمن رمزي غادي يبقى ديما المغرب بيئة غير آمنة للنساء مادام رجاله شاداهم الكبتة ومحبوس ليهم المني في عينيهم.

موضوعات أخرى