الرئيسية > آش واقع > بعد خيبة أمل قرار الفريق المعني بالإحتجاز. البوليساريو باغة تغطي على فشلها بتنظيم ندوة فكناريا
08/07/2020 09:30 آش واقع

بعد خيبة أمل قرار الفريق المعني بالإحتجاز. البوليساريو باغة تغطي على فشلها بتنظيم ندوة فكناريا

بعد خيبة أمل قرار الفريق المعني بالإحتجاز. البوليساريو باغة تغطي على فشلها بتنظيم ندوة فكناريا

الوالي الزاز -كود- العيون ////

[email protected]

قالت جبهة البوليساريو أنها تعتزم تنظيم ما تسميه النسخة 45 من الندوة الدولية للتضامن معها في مقاطعة لاس بالماس بجزر الكناري في الفترة 7 و 8 من نونبر المقبل.

وكما جرت عليه العادة في السنوات الماضية سيغيب زعيم جبهة البوليساريو، إبراهيم غالي، عن الندوة التي تحشد لها الجزائر ما تصفه بمتعاطفين مع طرح البوليساريو، وذلك نتيجة للدعوى القضائية المرفوعة ضده وقياديين آخرين أمام المحكمة الإسبانية من لدن الجمعية الصحراوية للدفاع عن حقوق الإنسان، نتيجة تورطهم في إنتهاكات جسيمة في حقوق الإنسان خلال فترة السبعينيات والثمانينيات من القرن الماضي ضد الصحراويين وموريتانيين.

ويأتي الإعلان عن تنظيم الندوة في وقت تعيش فيه جبهة البوليساريو على وقع خيبة أمل غير مسبوقة إثر القرار الأممي لفريق العمل المعني بمسألة الاحتجاز التابع للأمم المتحدة، بخصوص مسؤولية الجزائر عن ما ترتكبه جبهة البوليساريو من تجاوزات إنسانية على أرض الجزائر وإدانتها بإختطاف وتعذيب الناشط المعارض الفاظل ابريكة، فضلا عن اعتماد تاريخها ومكان إنعقادها بعد حكم المحكمة الإسبانية المتعلق بعدم رفع علمها بالمؤسسات العمومية الإسبانية، حيث تحاول جاهدا التغطية على ذلك الفشل بتوجيه مناصريها لمسألة انعقاد الندوة وتوسيع دائرة التضامن معها بشكل تدليسي.

موضوعات أخرى