الرئيسية > آش واقع > بعد إعادة فتح قنصليتها فالعيون.. وزير خارجية بوروندي زار المغرب و تلاقى بوريطة 
25/02/2021 10:00 آش واقع

بعد إعادة فتح قنصليتها فالعيون.. وزير خارجية بوروندي زار المغرب و تلاقى بوريطة 

بعد إعادة فتح قنصليتها فالعيون.. وزير خارجية بوروندي زار المغرب و تلاقى بوريطة 

الوالي الزاز – گود – العيون //
[email protected]

أجرى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الأفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، اليوم الخميس، مباحثات رفيعة جمعته بوزير الخارجية والتعاون التنموي ببوروندي، ألبيرت شنگيرو، الذي يقوم بزيارة رسمية للمملكة المغربية.

وإستعرض الجانبان المغربي والبوروندي خلال الإجتماع العلاقات الثنائية بين البلدين والسبل الكفيلة بترقيتها وتعزيز إنفتاحها على شتى المستويات، وذلك على ضوء عزم المملكة المغربية فتح سفارتها في بوروندي، وتنسيق مواقف البلدين فيما يخص القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك ولاسيما نزاع الصحراء.

وجدد وزير الخارجية والتعاون التنموي ببوروندي، ألبيرت شنگيرو، خلال اللقاء موقف بلاده الداعم للوحدة الترابية للمملكة المغربية وإصطفاف بوروندي للدفاع عن الشرعية الدولية وسيادة المغرب على صحرائه، على مستوى القارة الأفريقية وأمام المنتظم الدولي بالمحافل الدولية، وكذا دعم بلاده لمبادرة الحكم الذاتي كأساس لحل النزاع الإقليمي المفتعل.

وكانت بوروندي قد أغلقت قنصليتها العامة بمدينة العيون لأيام قليلة رفقة سفاراتها بأوتاوا وبرازيليا ترشيدا للنفقات، قبل أن تؤكد إعادة فتحها، مُرحبة بفتح المملكة المغربية لسفارتها في بوجمبورا، والتي ستكون جسرا دبلوماسيا مباشرا بين البلدين بعد زيارة قام بها وفد مغربي لدولة بوروندي يرأسه السفير المدير العام لوكالة التعاون الدولي، محمد مثقال، بدعوة من وزارة الخارجية البوروندية.

وتعد الزيارة التي يقوم بها وزير الخارجية والتعاون التنموي ببوروندي، ألبيرت شنگيرو، ضربة قوية لنظام العسكر الجزائري، الذي أحاط إغلاق قنصلية بوروندي العامة في العيون بهالة إعلامية كبيرة للتغطية على فشله في مواجهة الدبلوماسية المغربية التي كبدته هزائم كبيرة فيما يخص نزاع الصحراء.

موضوعات أخرى

20/04/2021 02:00

التلاميذ المصابين ضحايا حادث الفاركونيط بوزان مازالين فمستشفيات طنجة وفعاليات جمعوية وتربوية كتحاول تجمع تبرعات لمساعدتهم..

19/04/2021 23:00

رمضان وكونفينمون (الحلقة 5).. رشيد أيلال فحوار مع “كود”: التراويح بدعة والسنة هي تصليها فدارك.. وقرار الحكومة غير مسؤول حيت مادارتش الحل لصحاب القهاوي