الرئيسية > آش واقع > بعدما ما بدات باردة. نزول زعماء أحزاب زاد من حرارة الحملة الانتخابية فـ كازا.. آخرهم أخنوش و”الأحرار” معول على “پروفايلات” شابة ونسائية لمنافسة حرايفية الانتخابات
01/09/2021 17:00 آش واقع

بعدما ما بدات باردة. نزول زعماء أحزاب زاد من حرارة الحملة الانتخابية فـ كازا.. آخرهم أخنوش و”الأحرار” معول على “پروفايلات” شابة ونسائية لمنافسة حرايفية الانتخابات

بعدما ما بدات باردة. نزول زعماء أحزاب زاد من حرارة الحملة الانتخابية فـ كازا.. آخرهم أخنوش و”الأحرار” معول على “پروفايلات” شابة ونسائية لمنافسة حرايفية الانتخابات

أنس العمري – كود //

حرارة الحملة الانتخابية بدات كتزاد فـ كازا. فبعد بداية باردة أوحت المظاهر المصاحبة لها وكأن المرشحين ما زالوا يجسون نبض الشارع وما قد يحمله لهم من مفاجآت عند ملاقاة الناخبين بشكل مباشر، دخلت المدينة في أجواء الحملة، وذلك على بعد أسبوع تقريبا من نهاية الفترة الزمنية المخصصة لهذه العملية.

وتصاعدت وتيرة الأنشطة التواصلية للمرشحين مع نزول قيادات أحزاب إلى العاصمة الاقتصادية، حيث أعطت زيارتهم دفعة معنوية مهمة لهم ولحملتهم.

وكان أكثرها تأثيرا للأمين العام للتقدم والاشتراكية، نبيل بنعبد الله، وبالأخص عزيز أخنوش، رئيس التجمع الوطني للأحرار، الذي قدمت زيارته، أمس الثلاثاء واليوم الأربعاء، إلى عدد من أحياء المدينة، منها الفداء مرس السلطان، دعما مهما لمرشحي الحزب. فخلالها توشح عدد منها بألوان “الأحرار”، فيما خيم على التجمعات والجولات التي قام بها، والمنظمة في ظروف جرى فيها التقيد بالتدابير الوقائية الموصى بها للحد من تفشي كورونا، أجواء حماسية أبداها الساكنة، الذين تفاعلوا مع الإنزال التجمعي بترحيب كبير، مؤكدين ثقتهم في الوعود التي قطعها الحزب للمغاربة، والتي جاءت، كما وسبق أن أشار لذلك أخنوش، “بعد الإنصات لـ 300 ألف مواطن”.

ويخوض “الحمامة” غمار المنافسة الانتخابية بالمدينة بوجوه شابة وأخرى متمرسة راكمت خبرة جيدة، تجعلها من الكفاءات القادرة على تحمل المسؤولية والدفاع عن مصالح البلاد والمواطن.

كما فسح الحزب المجال للنساء، إذ أثث لوائحه بنسبة مهمة من الجنس اللطيف الواثق من إمكانيته مقارعة أكثر الآلات الانتخابية تمرسا.

ومن “الپروفايلات” التي وضعت فيها الثقة بالبيضاء المديرة التربوية حنان جبران، التي وقع عليها الاختيار وكيلة اللائحة الجهوية للحزب بعمالة الحي الحسني.

وبالاطلاع على السيرة الذاتية لهذه السياسية الشابة، يتضح أن دخول غمار التنافس في هذه المنطقة في مواجهة خصوم من العيار الثقيل لم يأت اعتباطا. فحنان جبران من مواليد الحي الحسني، ونشأت وترعرعت في هذه المنطقة، ولديها غيرة كبيرة عليها، وتلم عن قرب بالمشاكل التي تعانيها ساكنتها بحكم عملها على مدار سنوات في المجال الجمعوي بالمنطقة، والذي مكنها من خلق علاقات وطيدة معهم.

ميزات أخرى تمتلكها حنان، تجعلها حظوظها أقوى وعلى ثقة كبيرة في تحقيق الفوز خلال هذه المحطة، إيمانها الراسخ بضرورة تكوين الشباب وتأهليهم لتحقيق التنمية المنشودة. وهو ما آثرت على ترجمته على الأرض حتى قبل دخول النزال الانتخابي من خلال اشتغالها بصدق وتفان وطموح لا ينضب في المجال التربوي.

وكذلك يقينها بأن المرحلة الحاسمة التي تقبل عليها الحي الحسني، تحتاج إلى طاقات متشبعة بالتغيير وعندها الكلمة ومستعدة لبذل الغالي والنفيس لتصبح المنطقة في المكانة التي تؤهلها للعب الأدوار المنوطة بها، على اعتبار أنها تحتضن القطب المالي الذي سيشكل أبرز واجهة للمدينة والمملكة ككل.

وهو الرهان الذي دفع حزب التجمع الوطني للأحرار لاختيار مرشحين من ذوي الكفاءة والخبرة من طاقات شابة واعدة من شباب ونساء، والذين يراهن الحزب من خلالهم، حسب ما أكده إدريس الشرايبي، وكيل لائحة التجمع، في تجمع أمس الثلاثاء حضره عزيز أخنوش، على تصدر نتائج الانتخابات.

وأجمع مرشحو “الأحرار” بالحي الحسني، في مداخلاتهم خلال هذا اللقاء، على تفاؤلهم الكبير في تحقيق النتيجة الإيجابية المرجوة في استحقاقات 8 شتنبر، مشددين على الجاذبية التي يحظى بها الحزب لدى ساكنة الحي الحسني، خصوصا في ظل العمل الذي قام به الحزب خلال السنوات الخمس الماضية، والذي كانت سمته البارزة الدينامية الجديدة والعمل الميداني وسياسة القرب.

موضوعات أخرى

23/09/2021 18:00

واش الشعب طرد العشابة باش يجيو بلاصتهم الشلاهبية ؟ هاد مظاهر ديال التهيميج السياسي راه مالايقاش لمغرب 2021 ! رئيس جماعة مهرب مرشحين ! واحد انتحر ! وحدين مرايشين على منصب ! رئيسة كاتلوز مع الدقايقية احتفالا بالفوز ! هادشي ماكايبشرش بالخير

23/09/2021 16:00

غير غابت العدالة والتنمية الانتخابات رجعات لاجواء التسعينات.. الإختطافات التهديد بالقتل الخيانة الغدر الإنتحار المافيات والبلطجية مضاربين على الجماعات والمناصب.. كاع دوك رموز الفساد القديمة رجعات وأكثر قوة هاد المرة وتبلطجات على خاطرها