عن الوكالات ///

لم تكن هذه المرة الأولى التي ينتقد فيها جو بايدن بوتين ويستخدم مصطلحات قاسية ضده، بل سبق وأن وصفه “بالجزار” و”مجرم حرب” بسبب غزوه لأوكرانيا في عام 2022.

وصف الرئيس الأمريكي جو بايدن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بألفاظ نابية خلال حفل تبرع في سان فرانسيسكو أمس الأربعاء.

وبحسب الصحافيين الذين حضروا الحفل، كان بايدن يتحدث عن تغير المناخ عندما قال: “لدينا ابن عاهرة مجنون، وعلينا دائما أن نقلق بشأن صراع نووي، لكن التهديد الوجودي للبشرية هو المناخ”.

وبعد ساعات، جاء رد الكرملين الذي اعتبر أن الرئيس يتصرف مثل “رعاة البقر في هوليوود”.

وقال دميتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف، إن الرئيس الروسي لا يبالي بهذه الإهانة.

ونقلت وكالة تاس الروسية للأنباء قول بيسكوف إن “مثل هذه التصريحات الوقحة الصادرة من فم زعيم أمريكي بالكاد قادرة على إيذاء رئيس دولة أخرى. بما في ذلك الرئيس بوتين، ولكنها تمثل إهانة كبيرة تتعلق بسمعة الدولة نفسها”.

واعتبر بيسكوف “أن بايدن يظهر سلوك راعي البقر في هوليوود لخدمة مصالحه السياسية المحلية”.