الرئيسية > آش واقع > بشهادة خبراء مريكانيين.. الجيش المغربي ولى رائد إقليميا ف التصدي للتهديدات الكيماوية والبيولوجية والإشعاعية والنووية
27/09/2021 19:30 آش واقع

بشهادة خبراء مريكانيين.. الجيش المغربي ولى رائد إقليميا ف التصدي للتهديدات الكيماوية والبيولوجية والإشعاعية والنووية

بشهادة خبراء مريكانيين.. الجيش المغربي ولى رائد إقليميا ف التصدي للتهديدات الكيماوية والبيولوجية والإشعاعية والنووية

كود كازا//

اعتبر بيان للسفارة والأمريكية ف الرباط، ان القوات المسلحة الملكية المغربية اصبحت الآن رائدة إقليميا في التصدي للتهديدات الكيماوية، والبيولوجية، والإشعاعية، والنووية، بعد إتمام برنامج يبلغ غلافه المالي 16 مليون دولار امتد لست سنوات بشراكة مع وكالة الدفاع الأمريكية للحد من التهديدات التي اختتمت رسميا خلال حفل اليوم بالقنيطرة.

وحسب البلاغ الديبلوماسي، قام برنامج التعاون الأمني لمكافحة أسلحة الدمار الشامل (CWMD)  بتدريب فرقة من القوات المسلحة الملكية المغربية بغية الكشف عن المخاطر الكيماوية والبيولوجية والإشعاعية والنووية وتحديدها وتأمينها بساتخدام التجهيزات المتاحة الأكثر تقدما.

وحسب السفارة، من شأن هذا العمل أن يقوم بتعزيز دور المغرب في ما يخص الحد من انتشار أسلحة الدمار الشامل والنقل غير المشروع للمواد المتعلقة بها.  كما يُعزز قدرة القوات المسلحة الملكية على الانتشار بسرعة، سواء داخل المغرب أو في كافة أنحاء المنطقة، للتصدي لحالات الطوارئ الكيماوية والبيولوجية والإشعاعية والنووية.

وقال ديفيد غرين القائم بأعمال سفارة الولايات المتحدة بالرباط، والذي حضر الحفل بمقر فرقة القوات المسلحة الملكية للتصدي للتهديدات الكيماوية والبيولوجية والإشعاعية والنووية:” إن العلاقات الأمريكية- المغربية تزداد قوة يوما بعد يوم، كما أن علاقتنا العسكرية المتميزة ازدادت متانة في الأسابيع والأشهر الماضية بفضل برامج التكوين المشتركة مثل هذا البرنامج”.

وخلال الأسبوع المنصرم، شاركت عناصر القوات العسكرية المغربية والأمريكية في تمرين ماروك مانتليت Maroc Mantlet ، وهو أبرز تمرين للتخطيط والتأهب للكوارث بالمملكة.  كما قامت باختتام برنامج مكثف امتد لأربعة أسابيع حول التعامل مع مخاطر المتفجرات.

وقال بين أ. كاتشيوبو الملحق الجهوي للوكالة الأمريكية للحد من التهديدات الدفاعية DTRA:  “يعتبر المغرب أحد أهم شركائنا بإفريقيا منذ سنة 2015،  إذ يعمل جنبا إلى جنب مع عناصر الجيش الأمريكي من أجل اكتساب المهارات والأدوات اللازمة لحماية مجموعة من التهديدات المحتملة”.

وأضاف المتحدث الامريكي: ”لقد أظهرت القوات المسلحة الملكية فيما قبل إمكانيتها فيما يخص التمارين العسكرية- بما في ذلك – مناورات الأسد الإفريقي، أكبر تمرين عسكري سنوي بالقارة – مُظهرة بذلك  قابليتها للتشغيل المتبادل بالكامل مع القوات الأمريكية وقوات حلف الناتو المتخصصة في التصدي للتهديدات الكيماوية، والبيولوجية، والإشعاعية، والنووية”.

وخلال أحدث تمرين للأسد الإفريقي في شهر يونيو المنصرم، اشتغلت القوات المسلحة الملكية بميناء أكادير، رفقة وحدة مواجهة الأخطار الكيماوية، والبيولوجية، والإشعاعية، والنووية من السينغال، ما مكنها من توسيع قدراتها على الاستجابة جهويا.

وستواصل فرقة القوات المسلحة الملكية للتصدي للمخاطر  الكيماوية، والبيولوجية، والإشعاعية، والنووية شراكاتها مع المزيد من المؤسسات الأمريكية، بما في ذلك برنامج شراكة الحرس الوطني لولاية يوتا، ومنظمة حلف شمال الأطلسي، وباقي الدول الإفريقية مثل السينغال وكينيا، التي أتممت برنامج التعاون الأمني لمكافحة أسلحة الدمار الشامل. من خلال هذه العلاقات، يمكن أن تضمن القوات المسلحة الملكية المغربية بقاء قدرتها الاستجابية فيما يخص التصدي للمخاطر الكيماوية، والبيولوجية، والإشعاعية، والنووية في مستوى متقدم أمام التهديدات الناشئة.

https://ma.usembassy.gov/ar/%D8%A7%D9%84%D9%82%D9%88%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B3%D9%84%D8%AD%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%84%D9%83%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%BA%D8%B1%D8%A8%D9%8A%D8%A9-%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%AC

موضوعات أخرى

23/10/2021 08:00

“سيدي كاوكي” نواحي الصويرة.. بعض المحظوظين خداو 500 هكتار على البحر واستغلو ميزانية المبادرة الوطنية باش دوزو طريق وسط الغابة كلفات الملاين – وثيقة و تصاور