الرئيسية > الزين والحداكة > بروفايل. غيثة مزور.. أيقونة الذكاء الاصطناعي
07/10/2021 23:00 الزين والحداكة

بروفايل. غيثة مزور.. أيقونة الذكاء الاصطناعي

بروفايل. غيثة مزور.. أيقونة الذكاء الاصطناعي

أنس العمري – كود //

غيثة مزور، التي عينها الملك محمد السادس اليوم وزيرة منتدبة، لدى رئيس الحكومة، المكلفة بالانتقال الرقمي وإصلاح الإدارة، وجه آخر بارز في قائمة الكفاءات النسائية في فريق عزيز أخنوش.

الدكتورة غيثة مزور خبيرة فالذكاء الإصطناعي وقراية ديال ميريكان.. وهي من أيقوناته المتقدة الذكاء.

عندها الدكتوراه فالهندسية الحاسوبية (Electrical and Computer Engineering) خداتها من جامعة “كارينجي ميلون” اللي كاتحتل المرتبة الأولى في الذكاء الاصطناعي في أمريكا.

وكذلك عندها ماستر وباكالوريوس فنظم الإتصالات فسويسرا، وهي المؤسسة و المديرة ديال شركة (Dasec) المغربية للذكاء الاصطناعي والبيانات البديلة لي كانت خدات جائز  أفضل الحلول الرقمية فالقمة العالمية للأمم المتحدة متفوقة بذلك على ممثلي 168 دولة.

هي تراكم خبرة ومسار دراسي قوي يميزه إيلاء عناية بأبحاث البيانات الضخمة والذكاء الاصطناعي والأمن السيبراني. وعلى ما يبدو أن قيادتها للمشاريع المالية للوكالة الأمريكية للتنمية الدولية وحلف الناتو حول توظيف الشباب واستخبارات التهديدات، كان من أهم المواصفات التي حسمت ظفرها بهذه الوزارة.

وتستخدم مزور تقنيات علم البيانات لمعالجة المشاكل ذات التأثير المجتمعي القوي. ولقد وظفت هذا النهج لدراسة الأمن السيبراني وإمكانية توظيف الشباب. وبشكل أكثر تحديدا، تدرس آثار العوامل الاجتماعية والتكنولوجية العالمية على الهجمات الإلكترونية في جميع أنحاء العالم.

كما عملت الوزيرة مزور كرئيسة لبرنامج المؤتمر الدولي الـ16 للأنظمة الذكية الهجينة، وهي محررة مشاركة في التطبيقات الهندسية للذكاء الاصطناعي.

موضوعات أخرى

19/10/2021 16:00

هاد القرار كان خاصو يتدار شحال هادي، أنا نيت فاش لقحت ولقيت راسي باقي خاص ندخل مع التسعود وممنوع من الحمام ولاصال وشلا بلايص بحالي بحال لي مملقحش جاتني في شكل، إذن علاش غادي ينوض الواحد يتلقح وهو داخلو الشك فيه

19/10/2021 15:30

ارميلي غاتخدم بمقاربة استباقية ف معالجة مشاكل كازا.. وأولها تجنب تكرار السيناريو ديال فيضانات العام الفايت – تغريدة

19/10/2021 15:00

نناشد نعمان لحلو التدخل لتهدئة الأوضاع بين الرابورات المغاربة والجزائريين! الراب كسلاح محظور يطلق قذائف الجهل والأحقاد البدائية