الرئيسية > آش واقع > بدات معركة الإطاحة بلشكر من كرسي زعامة الاتحاد من سوس. الانقلاب تشرع فالتحضير ليه بلقاء فأكادير.. وها أبرز التوصيات لي خرج بيها
12/10/2019 13:30 آش واقع

بدات معركة الإطاحة بلشكر من كرسي زعامة الاتحاد من سوس. الانقلاب تشرع فالتحضير ليه بلقاء فأكادير.. وها أبرز التوصيات لي خرج بيها

بدات معركة الإطاحة بلشكر من كرسي زعامة الاتحاد من سوس. الانقلاب تشرع فالتحضير ليه بلقاء فأكادير.. وها أبرز التوصيات لي خرج بيها

أنس العمري -كود///

بدا الانقلاب على لشكر فسوس. اتحاديو الجهة من مختلف الأجهزة الحزبية وطنيا وجهويا وإقليميا عقدوا، أمس الجمعة، بأكادير لقاء تشاوريا حول وضعية الحزب تنظيميا وجماهيريا ومؤسساتيا.

وخرج اللقاء، الذي يأتي تحضيرا لإسقاط الكاتب الأول الذي تسود بشأنه حالة غضب داخل بيت حزب الوردة بسبب لخواض لي دار في مشاورات التعديل الحكومي، بعظة توصيات.

أول هاد التوصيات المؤشرة على انطلاق معركة الإطاحة بلشكر من أحد المعاقل الاتحادية الأصيلة، هي اعتبار القيادة الحالية للحزب هي من تتحمل كامل المسؤولية فيما آلت إليه الأوضاع تنظيميا وجماهيريا، و قد استنفذت مبررات استمرارها لمخالفتها لكل التزاماتها  مما يستوجب الدعوة إلى محطة تنظيمية تصحيحية عاجلة لإعادة بناء الحزب على أسس تعيده إلى صلب المجتمع عبر مشروع مجتمعي وتنظيم حزبي مرتبط بالجماهير الشعبية بمساهمة كافة الاتحاديات و الاتحاديين انخراطهم انجازا لمصالحة حقيقية.

أما ثاني توصية خرج بها اتحاديو الجهة، وفق ما ورد في بيان صدر في هذا الشأن والذي توصلت “كود” بنسخة منه، فتمثلت في اعتبار اللقاء المنعقد مفتوحا لإنجاح التحضيرات الخاصة بعقد مجلس جهوي في مطلع شهر نونبر المقبل لاجرأة توصيات المتفق عليها أمس الجمعة.

وخلص البيان إلى توجيه الدعوة أيضا الاتحاديات والاتحاديين عبر ربوع الوطن وخارجه ل “التعبئة من أجل إنقاذالحزب وإعادة بنائه وفق المبادئ والقيم الاتحادية الأصيلة”.

موضوعات أخرى