وكالات//

أعلن الرئيس الأميركي، جو بايدن، الخميس، أن حركة حماس لا تزال “حتى الآن العائق الأكبر” أمام تنفيذ خطة وقف إطلاق النار والإفراج عن الرهائن في غزة.

وصرح بايدن للصحافيين في قمة مجموعة السبع “قدمت اقتراحا وافق عليه مجلس الأمن ومجموعة السبع والإسرائيليون، والعائق الأكبر حتى الآن هو حماس التي ترفض التوقيع رغم أنهم اقترحوا شيئا مماثلا”، وفق ما نقلته رويترز.

ونوه الرئيس الأميركي أيضا، إلى أنه لم يفقد الأمل في التوصل إلى اتفاق بشأن وقف إطلاق النار في قطاع غزة لكنه دعا حركة حماس الفلسطينية إلى تكثيف الجهود من أجل ذلك.

وعندما سُئل بايدن عما إذا كان واثقا من التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار بين حماس في إسرائيل قريبا، أجاب قائلا: “لا”، مضيفا “لم أفقد الأمل، لكن الأمر سيكون صعبا”، وفق ما نقلته رويترز.

وأضاف للصحافيين “حماس… عليها أن تتحرك”.

ويتوسط مفاوضون من الولايات المتحدة ومصر وقطر منذ أشهر من أجل التوصل لوقف إطلاق النار في الصراع المستمر منذ أكتوبر.