الرئيسية > آش واقع > امزازي كيكب العافية على الزيت… وقف ثلاثة الأساتذة والقرارات الانتقامية كضعف موقف الوزارة
12/06/2019 22:30 آش واقع

امزازي كيكب العافية على الزيت… وقف ثلاثة الأساتذة والقرارات الانتقامية كضعف موقف الوزارة

امزازي كيكب العافية على الزيت… وقف ثلاثة الأساتذة والقرارات الانتقامية كضعف موقف الوزارة

كود الرباط//

أوقفت وزارة التربية الوطنية و التعليم العالي ثلاث أستاذة بكلية الطلب في خطوة قد تفاقم أزمة طلبة الطلبة بعد قرار المقاطعة الناجح.

وزارة أمزازي لجأت إلى التصعيد مع الأساتذة مع أن أصل الخلاف يوجد مع الطلب الأطباء على خلفية قرارات أعطت مكتسبات غير مستحقة بحسب الطلب لطلبة الكليات الخاصة الحديثة العهد. الوزارة بررت قرارات التوقيف بخرق النظام الأساسي، وأحالت الموقوفين على المجلس التأديبي مع وقف رواتبهم.

سلاح التوقيف مرشح للتمدد ليشمل أساتذة من مراكش والرباط، تفهموا معركة طلبة الطب أصبحوا بمثابة خصوم للوزارة الوصية.

وقد تملص الوزير خالد الصمدي من توقيع القرارات التي تحمل تاريخ أمس الثلاثاء، وفوض الأمر لأحد مسؤولي الوزارة، وذلك لتجنب التبعات السياسية والقانونية لمثل هذا القرار.

وفي الوقت الذي يطالب أساتذة كليات الطب والطلبة بحوار مسؤول ومنفتح مع الوزارة، عمدة هذه الأخيرة إلى الهروب إلى الإمام، في محاولة لشق الصفوف. الوزارة تراهن على سيناريو الأساتذة المتعاقدين من خلال ضرب وحدتهم، و انتظار بروز الخلافات، وهذا الرهان سيضعف موقف الوزارة بسبب اختلاف مطالب الأساتذة المتعاقدين عن طلبة الطب.

موضوعات أخرى