عمـر المزيـن – الرباط:

أقر وزير الصحة، أناس الدكالي، مساء اليوم الأربعاء، أمام لجنة مراقبة المالية العامة بمجلس النواب، بوجود “مشاكل” وعدد من الإكراهات التي لها علاقة بنظام “راميد”، قبل أن يؤكد عن وجود خصاص في الموارد البشرية

وتحدث الوزير الدكالي، خلال اجتماع للجنة خصص للاستماع إلى عرض ومناقشته لوزير الصحة حول تقرير المجلس الأعلى للحسابات المتعلق بـ”صندوق دعم التماسك الاجتماعي”، عن رفع المناصب المالية إلى أربعة آلالاف خلال السنة الحالية.

وأوضح الوزير أن نظام المساعدة الطبية “راميد” يعرف مجموعة من الإكراهات، سيما المتمثلة في عدم صرف كامل مستحقات الخدمة المقدمة من طرف صندوق دعم التماسك الاجتماعي، وغيرها.