عمر المزيـن – كود//

أكدت فاطمة الزهراء عمور، وزيرة السياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني، في تصريحات لـ”كود”، إن “السياحة الداخلية هي ورش هيكلي في خارطة طريق السياحة”.

وأضافت: “نحن واعون بالأسعار المرتفعة للفنادق في فصل الصيف وهي اشكالية ناتجة عن منطق العرض والطلب، حيث يفوق الطلب العرض في هذه الفترة وفي الوجهات الشاطئية، ولذلك نشتغل حاليا على الرفع من العرض، الشيء الذي سيساهم في انخفاض الأسعار”.

المسؤولة الحكومية أبرزت أنه “في خارطة الطريق تشتغل وزارتها على تطوير سلسلتين خصصتها للسياحة الداخلية، وهما السياحة الشاطئية وسياحة الطبيعة، مما سيمكن كذلك من تشجيع السياحة الداخلية طول السنة، ليس في فترة الصيف فقط”.

وفي الإيواء، تضيف الوزيرة عمور لـ”كود” قائلة: “نشتغل على تطوير أشكال إيواء أخرى تلائم العائلات المغربية بأثمنة مناسبة. ولدينا القانون الجديد الذي سيقدم أشكال أخرى   للإيواء السياحي مثل الإيواء عند الساكنة والإيواء البديل، وحاليا نحن في مرحلة متقدمة لإخراج القرارات في الجريدة الرسمية”.

وترى وزيرة السياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني أن “ورش الهيكلة مهم جدا لأنه سيساهم في هيكلة الإيواء السياحي وتشجيع خلق عرض جديد في متناول السائح المغربي”.