عمـر المزيـن – كود///

نفت فاطمة الزهراء عمور، وزيرة السياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي،  في تصريحات لـ”كود”، أن يكون برنامج “فرصة” عرف تعثر بسبب عدم التزام الأبناك بتمويل عدد من المشاريع.

وأكدت الوزيرة عمور على أنه قد تم إنجاز عمل هائل في كل جهات المملكة من قبل جميع الأطراف المعنية، سواء تعلق الأمر بفرق “فرصة”، بالسلطات المحلية، بالمصالح الخارجية، بالحاضنات أو بالمؤسسات المالية، مضيفة: “أود أن أتوجه بالشكر للجميع على التعبئة والعمل الجبار الذي قاموا به”.

وكما أبرزت المسؤولة الحكومية، في ذات التصريح، قائلة: “فما كان يمكننا أن نتجاوز هدف 10.000 مشروع في ظرف ثمانية أشهر فقط لولا المجهود الكبير المبذول من طرف كافة الفاعلين بمن فيهم المؤسسات المالية والحاضنات”.

كما أشارت، من جانب آخر، إلى الدور الأساسي الذي لعبته الشركة المغربية للهندسة السياحية في مجال مواكبة المؤسسات المالية عبر تمكينها من الأدوات الضرورية لتسهيل عملها.

وأوضحت الوزيرة عمور أنه تمت رقمنة جميع المراحل من أجل تسريعها، بما فيها مرحلة التمويل. وبالطبع، كانت النتائج في الموعد بعد العمل الرائع الذي قام به جميع الفاعلين في برنامج “فرصة”.