الرئيسية > الزين والحداكة > المغرب الزوين. فنان من نوع آخر.. معاذ “ميكاب آرتيست” كيحول وجهو للوحات فنية لـ”كود”: بزاف كيعتابرو هاد الفن مثلية جنسية وماشي بالضروري نعجب كلشي
16/01/2020 08:00 الزين والحداكة

المغرب الزوين. فنان من نوع آخر.. معاذ “ميكاب آرتيست” كيحول وجهو للوحات فنية لـ”كود”: بزاف كيعتابرو هاد الفن مثلية جنسية وماشي بالضروري نعجب كلشي

المغرب الزوين. فنان من نوع آخر.. معاذ “ميكاب آرتيست” كيحول وجهو للوحات فنية لـ”كود”: بزاف كيعتابرو هاد الفن مثلية جنسية وماشي بالضروري نعجب كلشي

عفراء محمدي-كود//

معاذ شاب طموح فربيعو العشرين، استطع يتحدى العالم من أجل أحلامه، وينسلخ عن أي قيد ممكن يكبل مرفقيه ويحرمو من ممارسة داكشي للي كايبغي، بدع فمجال “الميك آب” واستطع أنه يصنع الفرق، جعل من ذاتو لوحة جميلة لفن الماكياج التجميلي وثلاثي الأبعاد، واجه الانتقادات واعتبرها غير مبنية على أساس لأن أصحابها ماعندهم حتى فكرة على هذ الفن، وفالمقابل قدر أنه يجمع عدد كبير من المتابعين للي عبروا عن إعجابهم بداكشي للي كايدير.

أول حاجة عرف لينا براسك.

اسمي معاذ، 20 سنة، عارض أزياء و “ميك اب أرتست”، درست الفنون التطبيقية فسلك البكالوريا، وأنا الآن كنطمح انكمل وندير دراسات أخرى إن شاء الله، باقي حاليا حاير واش ندير اللغات أو مجال السياحة لكن غايبقاو على الطرف، حيت باغي بصارحة نتفرغ للفن.

أنا عزيز عليا أي شيء فني بحكم أني قريت الفن كالرسم و التصميم، كنت تنفرغ أكثر هاد الطاقة اللي عندي ف “الميك اب” حيت لقيت فيه راسي و ذاتي و شي حاجة مختلفة وجديدة، بحال “الميك اب” السينمائي أو التجميلي أو ثلاتي الأبعاد، واللي جديد فالأمر أني كناخذ نفسي ك”مودل” لأعمالي كيف ما حال كاع “beauty gurus” ف العالم كامل، لكن فقط فالمغرب للي جديدة هاد الفكرة.

واش تطبيقك للماكياج على نفسك ماخلقش ليك مشكل مع والديك ومحيطك الأسري؟

أكيد ف الأول، من بعد شرحت ليهم بأن المكياج راه فن مثل كاع الفنون، والناس بالغرب كيقدروه، وراه مميز، ووريتلهم الطرق كيفاش كندير الفن ديالي، ومالقيت من بعدها حتى مشكل، صحيح فاللول كان نوع من الاضطراب فعلاقتي بهم لكن هو فقط سوء فهم بسيط، ومن بعد الشرح تفهموا وولا عزيز عليهم هادشي للي كاندير.

وبالنسبة للمحيط ديالك، خصوص الأصدقاء والمتابعين ديالك على “السوشل ميديا”؟

جدا جدا الوضع متفهم، حيت بمجرد يعرفني الواحد عن قرب أو يتابعني يبدل داك سوء الفهم، لأني باش ندير “لوك” خاص، ونرسمو بطريقتي، ونجيب الأكسسوار المناسب وبزاف دالأمور راه ماشي ساهل وماشي في متناول الجميع، وأنا الآن عندي متابعين كثر كايبغيو فني.

ماكاتوصلش بعبارات قدحية فبعض الاحيان او إهانات.. أو يعتبرك شخص ما مثلي أو متشبه بالنساء؟

أكيد كاين للي كايعتبرو هذا الفن مثلية جنسية، حيت حنا كبرنا ف واحد المحيط مخالف، معارفينش هاد الفن، وكايجيهم غريب و مخالف، لكن خاص الواحد يفهم ويعرف بلي الفن أذواق، وماشي بالضروري نعجب كلشي، وكل فن عندو معجبيه، وكل واحد و شنو كيفضل.

إلا سخر منك شي حد أو هانك.. شنو هي ردة فعلك حيال الأمر؟

أنا مغنتقلقش إلا سخرو الناس مني، لكن غانتقلق إلا سخرو من الفن ديالي وكانو يفهمو فيه، عادي شنو قيمة الانتقادات من شخص معارف والو بالموضوع؟ طبعا نتقبل النقد البناء للي ممكن يطورني من شخص ذو خبرة و عارف، لكن واحد معرفش على آش كيهدر و نسمع ليه؟ هذي بالنسبة لي مضيعة للوقت.

شنو هي طموحاتك واحلامك المستقبلية؟

بغيت نكون مؤثر أو “beauty gurus” مشهور و كنفكر فيها أكيد من الآن، وعلاش لا ندير علامة تجارية ديالي، وقبل من ذلك نكون مؤثر ف “السوشل ميديا” بشكل كبير ونكون كذلك وجه إعلاني لعلامات تجارية عالمية، لكن كلشي كايجي بالعمل والعزيمة والصبر، ودرجة بدرجة.

 

موضوعات أخرى

29/03/2020 12:00

الوباء والطائفية والاخلاق. الإسلاميون معلمون ممتازون للكراهية هم الوحيدون الذين يستطيعون أن يجعلوا الإبن يكره أباه وأمه