الرئيسية > الزين والحداكة > المغربية ثريا العسري هي أول مرا مهندسة ميكانيكية فبلجيكا. وعاودات قصة نجاحها وتغلبها على الذكورية: قالي أستاذ أنني مانصلاح غير للتربية ديال الدراري.. تحبطت ولكن عمري نسيت حلمي وشغفي
22/02/2021 18:00 الزين والحداكة

المغربية ثريا العسري هي أول مرا مهندسة ميكانيكية فبلجيكا. وعاودات قصة نجاحها وتغلبها على الذكورية: قالي أستاذ أنني مانصلاح غير للتربية ديال الدراري.. تحبطت ولكن عمري نسيت حلمي وشغفي

المغربية ثريا العسري هي أول مرا مهندسة ميكانيكية فبلجيكا. وعاودات قصة نجاحها وتغلبها على الذكورية: قالي أستاذ أنني مانصلاح غير للتربية ديال الدراري.. تحبطت ولكن عمري نسيت حلمي وشغفي

كود كازا//

ثريا العسري، هي مغربية عايشة فبلجيكا، قدرات تبين أن العيالات كَادات وقادرات يخدمو فجميع المجالات، وماكيعرفوش المستحيل، بحيث كتعتبر لحد الساعة هي المهندسة الميكانيكية الوحيدة اللي كاينة فالبلاد.

وواخا ماقدراتش تمشي فاتجاه الصيانة اللي كان شغفها من الصغر، بحيث تم منعها من دراسة فمدرسة للهندسة الميكانيكية، بداعي أنها بنت، استطعات ثريا تولي هي المرا الوحيدة فبلجيكا اللي كتتكلف بصيانة الميترو.

ثريا كتحكي كيفاش حتى حصلات على هذ الوظيفة، فمقابلة معاها على موقع شركة النقل بين البلديات فبروكسيل STIB، وهي الشركة اللي خدامة فيها حاليا، كتقول: “فسن 18 فاش تمنعت من دراسة الهندسة الميكانيكية وتتبع هذ المسار، قالي واحد الأستاذ كاره للمرا بأنني بنت، ومغربية، وخاصني نولد 8 ديال الولاد، وهذشي حبطني، واضطريت أنني ندير ديبلوم مساعد التمريض، وخدمت فبيئة المستشفيات، لكن من بعد بدلت هذ المسار كليا”.

تكرفصات ثريا بزاف، ودارت خدمة ماكتبغيهاش، وخدمات فقسم الرعاية وتوليد النساء فالمستشفيات لأزيد من 10 سنين، لكن من بعد ما خرجات من هذ المجال، قررات ترجع للحاجة اللي كتستهويها.

وكانت النقطة اللي حولات مسار ثريا هي فاش اضطرات تفكك آلة القهوة وتحيد منها شي حاجة حصلات وسط منها، وفاش جات تعاود تركبها لقات صعوبة وماقدراتش، و”هكذا اضطريت نمشي ل”Repair café” (واحد البلاصة  كيصاوبو فيها الالات المنزلية  فابور)، وقالو لي أنني ركبتها بشكل صحيح وغلطت غير فواحد المرحلة، وأن عندي أيادي ذهبية، فبقيت معاهم مدة، حتى اقترح عليا واحد الفورماتور تماك نتقيد فمركز التدريب “Horizon” وندير دورات فيه”، كيف قالت ثريا.

هذشي زاد حفز ثريا باش تدير تدريب فشركة STIB، وذكاءها خلاها تدير تدريب للحصول على منصب ميكانيكي كهربائي، حتى استطعات توصل ليه، “ختاريت STIB حيت من صغري كنت معجبة بساعات التذاكر، وكان عندي فضول باش نعرف كيفاش كتخدم، وميفاش كتحل بيبان الميترو وكتسد، فمابغيتش نضيع فرصة انني نمشي ونكتشف هذشي عن قرب، وخدمت على المحركات، والسلوكا، والفاكويات، وعجبني هذشي، ولقيت راسي فيه”.

المقابلة الكاملة مع ثريا هنا:

https://jobs.stib-mivb.be/testimonials/touria?locale=fr

موضوعات أخرى

02/03/2021 11:00

بوريطة وزير تقنوقراطي ناقصاه بزاف الديبلوماسية وهمو الوحيد يكون بوحدو مضوي لبلاد واخا قدام رئيس الدولة. اتصالاتو لكثيرة مع الصحافة هدفها ديما “انا للي كاين” وعقدو لكثيرة غادية بينا للحيط

02/03/2021 09:30

فيثو البي جي دي على القاسم الانتخابي وتمسك الاستقلال بترشيح المتحزبين فالباطرونا عقد مشاورات الأحزاب والداخلية.. ومصدر لـ”كود”: لقاء لبارح مخرجش بتوافقات