كود الرباط//
علمت “كود” من مصدر مطلع أن الجلسة المخصصة لمساءلة رئيس الحكومة، تقررت يوم 8 ماي 2023، وذلك حسب آخر اجتماع لمكتب مجلس النواب.
وأكد مصدر لـ”كود” أن الجلسة الشهرية لم تلغى عكس ما تم الترويج له، مضيفا أن الموضوع الذي سيناقش في الجلسة اقترحه فريق التقدم والاشتراكية المعارض، والمتعلق بـ”السياسة الغذائية” وذلك في ظل ارتفاع الأسعار وندرة المواد الأولية وقلة الوفرة في المنتجات الفلاحية.
وأكد ذات المصدر أن رئيس الحكومة عزيز أخنوش، لديه ما يكفي من المعطيات والأرقام التي توضح نجاح سياسة المغرب الأخضر في المجال الفلاحي، التي تؤكدها الوقائع خصوصا تموين السوق الوطنية طيلة أزمة كوفيد وخلال فترة الحرب الأوكرانية الروسية، عكس عدد من دول الجوار.
يشار بأن وزير الفلاحة صديقي، وأوضح الصديقي، قدم خلال لقاء له حول “استراتيجية الجيل الاخضر 2020 -2023 لتعزيز الأمن الغذائي لبلادنا والسيادة الغذائية” بمقر وكالة المغرب العربي للأنباء، خلال الأسابيع الماضية، حصيلة مخطط المغرب الأخضر.

وذكر الصديقي أن المخطط المغرب الأخضر مكن من الرفع من الناتج الداخلي الفلاحي من 62 مليار درهم إلى 125 مليار درهم يعني تضاعف في 10 سنوات

وأكد الصديقي أن صادرات الفلاحة تضربات ف4 من حيث الحجم والقيمة، والاستثمارات الخاصة المعبأة وهي جد مهمة يعني هناك ثقة المستثمر الخواص 63 مليار درهم معبأة في عشر سنوات”.

وبخصوص التأثيرات الاجتماعية، أفاد الوزير أنه تم إحداث ملايين منصب شغل وتحسين عدد ايام شغل لكل منصب شغل من 110 ايام إلى 139 أيام.

وكشف الصديقي عن اقتصاد 2 مليار متر مكعب من الماء سنويا بفضل المخطط الأخضر، يعني سد كبير. والمساحة المغطاة بأنظمة مقتصدة للماء تضربات ف3.7 مرة”.

وتابع :”المساحة المغروسة، بلغت الأشجار المثمرة 450 ألف هكتار، وتم اادماج الفلاحة الصغيرة والمتوسطة بحيث أن 2.7 مليون ضيعة استفادت من المخطط الاخضر بقيمة 63 مليار درهم”.

وأضاف :”النمو الاقتصادي تضاعف الناتج الخام الفلاحي من 65 مليار درهم إلى 125 مليار درهم سنة 2021″. مشيرا إلى أن الفلاخة تساهم في النمو الاقتصادي بـ7.5 فالمائة.

ومن مخرجات المخطط الاخضر، يقول الصديقي :” تغطية المنتجات الفلاحية الرئيسية لحاجيات الاستهلاك الوطنية، بالنسبة للخضر والفواكه 100 في المائة، الحبوب 65 في المائة، الحليب واللحوم في الاكتفاء الذاتي، لكن الزيوت مكانش الانتاج”.