كود – كازا ///

قالت جورنالات ألمانية، أن الغيرة المرضية هي السباب ورا مقتل المغربية شيماء (24 عام) على يد صاحبها (34 عام) اللي حتا هو قتل راسو، حسب بلاغ ديال مكتب المدعي العام ف زويبروكن، واللي صدرو بعد إجراء فحوصات الطب الشرعي. ولم يقدم مكتب المدعي العام معلومات حول سلاح الجريمة.

وقال مكتب المدعي العام، أنه من الممكن الافتراض أن المتوفاة البالغة من العمر 24 عام لم تسبب الإصابات القاتلة بنفسها. وأوضحت: ’’إن إصابات المتوفى البالغ من العمر 34 عاماً تتوافق مع سيناريو الانتحار”. وأشارت جريدة بيلد الألمانية أن كل شيء فهاذ الجريمة  يشير إلى دراما الغيرة القاتلة.

وحسب المعطيات المنشورة، تم العثور على امرأة مغربية كتبلغ من العمر 24 عام مقتولة حدا جثة رجل (لم يتم الكشف عن هويته بعد) فشقتها بمدينة زويبروكن بألمانيا. وكانت خدامة ممرضة فعيادة طبية. وجات لألمانيا قبل 6 أشهر فقط باش تبدا حياة جديدة.