الرئيسية > تبركيك > المدرسة البلجيكية ف الرباط دارت احتفال عنصري ضد الافارقة و السود
10/12/2018 23:30 تبركيك

المدرسة البلجيكية ف الرباط دارت احتفال عنصري ضد الافارقة و السود

المدرسة البلجيكية ف الرباط دارت احتفال عنصري ضد الافارقة و السود

كود-الرباط//

احتفلت المدرسة البلجيكية ف الرباط الاسبوع الفايت بعادة ” سانت نيكولا” وهي عادة خاصة غير  ببلجيكا و هولندا و شرق فرنسا و هي حفلة كتكون ف ديسمبر  و كتهم بزاف الاطفال بحيث ان شخص بلحية بيضاء هو سانت نيكولا كايفرق الحلوى و الهدايا على الاطفال .

الاشكال ان  ف طقوس هاد الاحتفال  القديمة كايكون ايضا شخص خصو يصبغ وجهو بالاسود وكايتسما ” بيير الاسود” وهو كايخلعو به الاطفال اللي دارو اخطاء طيلة العام و مكيسمعوش الهضرة و كايعقابهم زعما حيث ماغاديش يشدو الهدية من سانت نيكولا..ولانه خص يكون رجل اسود بالضرورة  ف هاد القضية دارت نقاش ف هولندا و بلجيكا لدرجة انه ف عام 2013  مجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة صيفط  استفسار لهولندا كايسول على هادشي و تبعاته العنصرية  حيث ف خيال الاطفال غادي تبقا ديما صورة الاسود مقترنة بالعنف و العقوبة و الاشياء السلبية..وتم اعتبارها ممارسة عنصرية تمييزية  ما ادى الى ان العديد من المدارس و البلديات لغات هاد الاحتفال وخلات غير سانت نيكولا بلا هاد بيير الاسود  بل ان بعضها حيد الصليب كاع اللي كايكون ف قبعة سان نيكولا باش كل الطوائف تلقا راسها معنية بهاد العيد..

وبقاو غير الاحزاب اليمينية  المتطرفة و المحافظة اللي متمسكة بهادشي بدعوى انه تراث قديم..

المثير ان المدرسة البلجيكية ف الرباط اللي تابعة للتعليم الفرنكفوني البلجيكي  الرسمي وكايقراو فيها بزاف من اولاد المغاربة السمرين و الكحلين  بالاضافة لاولاد الديبلوماسيين البلجكيين بلا حشمة بلا حياء خلات هادشي كما كايبان ف الصور..دارو سانت نيكولا رجل ابيض زوين كايفرق الحلوى و جوج من الاشرار اللي صبغو وجهوهم بالكحل كايخلعو الاطفال….وهاشي  فالمغرب اللي  ف وسط  افريقيا و اللي سكانه سمرين و كحلين.. الا كانو حيدو هادشي فبلجيكا براسها علاش خلاتو هاد المدرسة  وشنو ميساجها  اللي بغات توصل؟ الله اعلم.

موضوعات أخرى