كود – كازا ///

من المرتقب باش تبدا غرفة الجنايات التابعة للمحكمة الوطنية، واللي كتفصل فقضايا الجرائم المعاقب عليها بعقوبات لا تتجاوز خمس سنوات سجنا، محاكمة متهم مغربي صيفط رسائل تهديد عبر الإيميل للقنصلية الإسبانية فكازا، احتجاجا على التأخير المسجل فمعالجة ملفات الزواج.

وحسب تقارير إخبارية، في 13 سبتمبر 2023، تراجع المتهم في رسالة بريد إلكترونية جديدة، وطلب المدعي العام تطبيق الظروف المخففة للاعتراف. وطالبت النيابة العامة بـ 3 أشهر حبسا نافذا بسبب العبارات اللي كان كيرسلها ف البريد الإلكتروني ديالو للضحية ووصف المسؤولين القنصليين الإسبانيين بـ “غير اللائقين” و”الخونة”.

وأرسل المتهم رسالة بريدية صباح يوم 23 غشت 2023 إلى السجل المدني للبعثة الدبلوماسية الإسبانية بالدار البيضاء جا فيها: إذا ما عطيتونيش وثيقة زواجي في القريب العاجل، غادي نبدأ بالجهاد فسبيل الله عليكم”، حسب ما نقلته مواقع عالمية.