كود : أسماء غربي///

في تطور مفاجئ طالب المدعي العام الاسباني بسجن عنصر الحرس المدني الذي قتل مواطنا مغربيا قبل سنة ل21 سنة.

وكان المتهم _ الصورة _ قد أقدم في ابريل من السنة الماضية على إطلاق النار على الضحية المغربي بعد حادثة سير بين الضحية والجاني ، ليخرج الاخير من سيارته ويطلق النار على الهالك حيث ارداه قتيلا على الفور.

الجاني وبعد اعتقاله كان قد أكد أنه يعاني من اضطرابات نفسية، لكن التحقيقات اتجهت لادانته بالقتل.