كود سبور//

بداو الاتحاد الدولي لكرة القدم والاتحاد الأوروبي للعبة كيتحركو باش يعرفو كيفاش ديار وضع الاتحاد الإسباني لكرة القدم ظروف صعبة بسبب التحقيقات والتهم الموجهة للرئيس السابق ديالو لويس روبياليس، هو عدد من الاعضاء اللي تم الاعتقال ديالهم من طرف السلطات الإسبانية للاشتباه بهم فالفساد المالي والتجاري وغسيل الأموال، خلال مرحلة روبياليس مع العلم ان الأخير كاين فالدومينيكان وحتى حد ما عارف واش غيرجع يدافع على راسو ويتحاكم فالصبليون أو لا.

ورسل كل من الاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا” والاتحاد الأوروبي للعبة “اليويفا” مراسلة إلى الاتحاد الإسباني وطالبوه يوضح لهم بالتفصيل حالات الاعتقال اللي كانت السيمانة اللي فاتت فصفوف عدد من المسؤلين بسبب تحقيقات الفساد.

ماتياس جرافستروم الأمين العام للفيفا وثيودور ثيودوريديس الأمين العام لليويفا رسلو بجوج خطاب مشترك إلى بيدرو روتشا، رئيس لجنة إدارة الاتحاد الإسباني، وعبرو لهم على القلق ديالهم بسبب ما كيوقع فالاتحاد الإسباني، وطلبو منو يزيد يعطيهم المعلومات على شنو واقع، وسولوه حتى على شنو هي التهم الموجهة للمسؤولين الإسبان اللي كيتم التحقيق معهم.

وكان الاتحاد الإسباني لكرة القدم جرا على جوج مسؤولين فيه وقال انهم كيحققو معهم السلطات بسبب تهم الفساد وان القضية فيه الملايين، وتبرا من كل ما كيتعلق بالرئيس السابق للجهاز الكروي لويس روبياليس اللي قلبوها البوليس فالصبليون فالوقت اللي كاين هو فالدومينيكان، وراه شدو 7 الأشخاص موجهة لهم تهم الفساد المالي فهاد القضية.

وخايفين الاسبانيين، من تأثير هاد القضية ديال الفساد المالي اللي متورط فيه الرئيس السابق لويس روبياليس ومسؤولين اخرين فالكورة الاسبانية، على ترشح إسبانيا لتنظيم مونديال 2030، ويتم إبعادها من الملف المشترك مع المغرب والبرتغال، حيث مازال غيكون التصويت ديال كونگريس الفيفا على الملف.