وكالات//

دخلت جماهير المنتخب الفرنسي في حالة “قلق”، قبل أيام من مباراة المنتخب الأاولى أمام النمسا، بسبب الحالة الصحية لنجم الفريق كيليان مبابي.

فقد غاب المهاجم الفرنسي كيليان مبابي عن الفريق خلال حصة تدريبية مفتوحة في مقر منتخب الديوك ببطولة أمم أوروبا (يورو 2024) الخميس.

وذكرت صحيفة “ليكيب” الرياضية الفرنسية اليومية أن مبابي، الذي تدرب بشكل طبيعي يوم الأربعاء، كان يقوم بتمارين فردية في صالة الألعاب الرياضية بدلا من ذلك.

وقالت مصادر فرنسية إن مبابي أبدى معاناة من آلام في الظهر، بالإضافة لآلام في الركبة بسبب ضربة تعرض لها خلال مباراة ودية أمام لوكسمبورغ قبل أيام.