الرئيسية > آش واقع > العالقون بهولندا بغاو يعرفو المعايير لي كيرجعو بها لمغاربة لبلادهم والقنصليات ماكتواصلش واخا قنصلية أُوتريخت خدامة مزيان
27/06/2020 13:30 آش واقع

العالقون بهولندا بغاو يعرفو المعايير لي كيرجعو بها لمغاربة لبلادهم والقنصليات ماكتواصلش واخا قنصلية أُوتريخت خدامة مزيان

العالقون بهولندا بغاو يعرفو المعايير لي كيرجعو بها لمغاربة لبلادهم والقنصليات ماكتواصلش واخا قنصلية أُوتريخت خدامة مزيان

م.عياش أدويهي – أمستردام كود//

إحتج المغاربة العالقين بهولندا، على الطريقة و المعايير المُعتمدة من طرف وزارة الخارجية، في إختيار العالقات و العالقين المغاربة بهولندا لعودتهم الى المغرب.

وفي تصريح لـ” كود ” أكدت سيدة من العالقات بأمستردام أن القنصليات المغربية بهولندا يتصلون بمن أُختيروا للعودة خلال الليل و خارج أوقات العمال.

وفي السياق ذاته أضاف شاب من العالقين منذ اربعة أشهر، أن الوزارة تتعامل بإنتقائية و أكد الشاب الغاضب الذي كان يتحدث لـ ” كود ” أنه خلال الرحلة الأولى تم إختيار سيدة تحمل الجنسية الهولندية و سافرت بجواز سفر هولندي، رغم أن القنصلية المغربية بأمستردام أصدرت بيان توضيحي قالت فيه أن السيدة التي سافرت بجواز سفر هولندي لديها إستدعاء لحضور مُبارات إجتياز إمتحانات الباكالوريا بالمغرب، لكن الشاب قال أنه يوجد ضمن قائمة العالقين من لديه إستدعاء لحضور امتحانات الباكالوريا و لم يستفد من الرحلة الاولى و لا حتى الرحلة الثانية التي ذهبت هذا الأسبوع.

يذكر أن المغاربة العالقين منذ حوالي أربعة أشهر بهولندا، كانوا يتصلون بإستمرار بالسفارة المغربية و القنصليات عبر الهاتف و كذا بزيارت لمقرات القنصليات، لكن لم تكن الهواتف تجيب و لا حتى يتم استقبال المستفسرين، معدى قنصلية أوتريخت التي كان قنصلها على تواصل دائم بالعالقين من هاتفه الشخصي و أيضًا بإستقبالهم بمبنى القنصلية.

موضوعات أخرى

16/07/2020 17:30

الوضعية الوبائية لفيروس كورونا فهذ 24 ساعة: تسجلات 283 حالة جديدة و144 شفاء و4 ماتو.. الطوطال: 16545 مصاب و13965 متعافي و263 متوفي.. و2317 كيتعالجو

16/07/2020 17:00

واش ملك اسبانيا غايحيد لباه لقب الملك الفخري وغايجري عليه من القصر بسباب الفضائح المالية؟. ها توقعات الصحافة الاسبانية

16/07/2020 16:30

كيفما سبق وأكدات “كود”: البرنامج التعاقدي للنهوض بالسياحة فزمان كورونا على طاولة المجلس الحكومي وغاي يشمل حتى المطاعم.. وها أبرز ما جايب من إجراءات