الرئيسية > آش واقع > العافية عاود شعلات فغابات خنيفرة والمئات من أفراد الجيش كيشاركو فجهود التدخل المكثفة باش يتحكمو فيها
04/08/2022 19:30 آش واقع

العافية عاود شعلات فغابات خنيفرة والمئات من أفراد الجيش كيشاركو فجهود التدخل المكثفة باش يتحكمو فيها

العافية عاود شعلات فغابات خنيفرة والمئات من أفراد الجيش كيشاركو فجهود التدخل المكثفة باش يتحكمو فيها

أنس العمري – كود //

أكدت مصادر محلية بخنيفرة، اليوم الخميس، نشوب بؤر نيران بغباتي جبل “عمار تسكارت”، الواقعة بجماعة “الهري” وغابة “بويدار” بجماعة “كروشن” في الإقليم، على الرغم من التمكن من احتوائها في وقت سابق.

وذكرت المصادر نفسها أن معاودة اندلاع النيران كان وراءه الظروف المناخية الاستثنائية وغير المواتية التي تشهدها هذه المنطقة الجبلية من ارتفاع كبير في درجة الحرارة وهبوب رياح قوية.

وأشارت إلى أنه جرى العمل على تكثيف تعبئة مختلف فرق التدخل من أجل مكافحة الحريق مجددا، مبرزة أنه شارك في عمليات الإطفاء ما يزيد عن 780 عنصرا تابعا للقوات المسلحة الملكية والوقاية المدينة  مصالح المياه والغابات والسلطات المحلية والدرك الملكي والقوات المساعدة والإنعاش الوطني، فضلا عن متطوعين من الساكنة المحلية.

وأفادت بأنه جرى تحويط الحريق كليا بعد ظهر اليوم، إذ استعين لأجل ذلك ب 3 طائرات من نوع “كانادير” نفذت ما يزيد عن 12 طلعة إطفائية جوية، مضيفة بأن التدخلات الميدانية تتواصل حاليا إلى غاية السيطرة التامة على النيران.

وكشفت بأن المساحة الإجمالية المتضررة بهذه الحرائق بلغت حوالي 300 هكتار، مكونة أساسا من أشجار البلوط الأخضر والعرعر والأعشاب اليابسة دون تسجيل أية خسائر بشرية.

ومن أجل تأمين سلامة ساكنة الدواوير المجاورة لأماكن الحرائق، بادرت السلطات المحلية، بشكل استباقي، إلى نقل 29 شخصا يشكلون 7 عائلات من مساكنها بدوار “أمرهان”، جماعة “كروشن” بعيدا عن أماكن الخطر.

موضوعات أخرى

09/08/2022 14:30

فضيحة بوزارة التجهيز والماء.5 وكالات مائية بلا مدير و4 منها معندهاش موارد بشرية.. ومصدر لـ”گود”: هاد الوكالات هوما كولشي فتدبير الما وتهميشها من أسباب فشل السياسات المائية فالمغرب