الرئيسية > ميديا وثقافة > الطنز والضحك على الناس هو هذا.. بلوكَوز مخلصات على الإشهار وكَالسات يكذبو بحالا المتابعين كيرضعو صباعهم
12/01/2020 20:00 ميديا وثقافة

الطنز والضحك على الناس هو هذا.. بلوكَوز مخلصات على الإشهار وكَالسات يكذبو بحالا المتابعين كيرضعو صباعهم

الطنز والضحك على الناس هو هذا.. بلوكَوز مخلصات على الإشهار وكَالسات يكذبو بحالا المتابعين كيرضعو صباعهم

نجوى المالحي-كود//

هاد عالم “التأثير” في انستگرام كيفما بدا خاصو يسالي. عالم فيه بزاف ديال الكذوب والاستغلال. وهادشي كيزيد يبان نهار على نهار. وكيبان أن بعض الوكالات  في المغرب مازال زايدة في الطنز ديالها وكتعتبر المغاربة واقيلة مكلخين وفهمهم ثقيل.

البارح مع جوايه 8 دالليل 6 ديال البلوگوز بداو في دقة وحدة كيدويو على واحد المنتوج الجديد لي كيروجو ليه هادي 15 اليوم كأنهن معارفينوش وبداو كيشكرو ويدويو بواحد الطريقة مستهلكة وبنفس الكلمات بحالا حافظين شنو غادين يقولو.

المؤسف في الامر أن هادو لي عندهم كثر من 200 ألف في الحساب طنزو على بنادم وبداو كيكذبو بوجهمم صحيح. وكيحلفو أنهم ماكانوش عارفين المنتوج وأن لاجونس لي سيفطات ليهم البواطة دارت كونسيبت زوين.

والتبرگيگة لي جابت “كَود” أن صفاء حبيركو لي كتقدم برنامج “لالة العروسة” قبلات تشارك في هاد الحملة مقابل 30 ألف درهم حيت عندها كثر من 3 مليون متابع وسميات الآخرات بحال سحر الزروالي وسناء بودا، وحنان دايلي وشي وحداخرات عندهم علاقة بالماكياج شدو نص المبلغ مقسم على 2 دفعات.

بزاف ديال المتتبعين انتقدو هاد الطريقة لي فيها الكذوب بحالا هاد الناس لي متابعينهم كيرضعو صباعهم، واعتبرو أن الأمر فيه تقليل منهم، ولامو الشركة ووكالة التواصل لي دارو هادشي بطريقة خلاتهم يفقدو المصداقية ديالهم، حيت في نظرهم الماركوتينكَ عندو قواعدو ماكيكونش بهاد الطرق البليدة.

موضوعات أخرى