الرئيسية > آراء > الطريقة باش هاجمين على العدالة والتنمية راه يقدر يكون عندها أثر عكسي، وتقدر تخلي الناس يتعاطفو معاه أو يصوتوا ليه غير ضد وزكارة فهادوك الفاسدين لي باغين يركبو على التجربة الفاشلة في التسيير لي دارها العدالة والتنمية
07/09/2021 17:00 آراء

الطريقة باش هاجمين على العدالة والتنمية راه يقدر يكون عندها أثر عكسي، وتقدر تخلي الناس يتعاطفو معاه أو يصوتوا ليه غير ضد وزكارة فهادوك الفاسدين لي باغين يركبو على التجربة الفاشلة في التسيير لي دارها العدالة والتنمية

الطريقة باش هاجمين على العدالة والتنمية راه يقدر يكون عندها أثر عكسي، وتقدر تخلي الناس يتعاطفو معاه أو يصوتوا ليه غير ضد وزكارة فهادوك الفاسدين لي باغين يركبو على التجربة الفاشلة في التسيير لي دارها العدالة والتنمية

محمد سقراط-كود///

مرشحين وحملات انتخابية كثيرة لي كيمشيو لشي دوار أو حي شعبي وكيجريو عليهم المواطنين بغض النظر على هاد المواطنين واش تابعين لشي حد أو لا، وكاين أحياء ودواور وقبايل لي كيكون معروف مسبقا على شكون غادي يصوتوا، وكاين لي كيكونوا متعصبين خصوصا في البوادي حيت بعد المرات كتكون صلة قرابة أو ولد المنطقة، ويجي واحد آخر من قبيلة خرى أو دوار آخر ويبغي يدخل وسط الجماعة يفرتكها ماجاتش بالنسبة ليهم، وكاين فيديوات حول هادشي، ولكن الفيديوات لي كينتاشرو هوما ديال مرشحي العدالة والتنمية وهوما كيتجرى عليهم في الأحياء، تقدر تكون واحد الحالة عامة ديال بنادم طلعات ليه العدالة والتنمية في راسو لحالة الركود لي خلقاتها، ولكن باش ينوضو البلطجية ديال مرشحي أحزاب منافسة وهوما لي ينوضو البلبالة ويبداو الغوت ويحميو السوق ويبان بحال الى مواطنين عاديين مكرهين في العدالة والتنمية هوما لي جراو عليهم هادي ممقبولاش وراه كتضر الديمقراطية المغربية.

الأحزاب كثيرة وسنوات دازت وباقا الانتخابات كتدار بنفس الطريقة القديمة ديال التمانينات والتسعينات، الجوقة والزرود والوراق كيتلاحو في الزناقي والشوارع وضرب فيا نضرب فيك، وتعاون معانا ونعول عليك وعطيت الكلمة لفلان، مكاين لا سياسة لا يمين لا يسار كولشي مزاحم في الوسط وباغي يبان وسطي كثر من لاخر، ومكاين لا عقيدة سياسية لا برنامج سياسي حقيقي بتوجه واضح، وهادشي أصلا مكيهمش لأن المصوت مكيعني ليه والو، حنا ماشي ميريكان لي فاش كيعبر الواحد على راسو أنه جمهوري أو ديمقراطي كتفهم مباشرة أنه حامل لمجموعة من القيم والأفكار وكيختالف مع لخريين في عدة نواحي، حنا الأحزاب كثيرة ومنوعة ومع ذلك يمكن تشوفها كلها في حكومة وحدة وهانية، وفي نفس الحكومة تلقاهم كيعرقلو بعضياتهم وشي يعكس لشي والمتضرر طبعا المواطن.

الطريقة باش هاجمين على العدالة والتنمية راه يقدر يكون عندها أثر عكسي، وتقدر تخلي الناس يتعاطفو معاه أو يصوتوا ليه غير ضد وزكارة فهادوك الفاسدين لي باغين يركبو على التجربة الفاشلة في التسيير لي دارها العدالة والتنمية، ولكن في المقابل هوما راه جزء من الفساد ديال هادي عشرات السنين هوما فاسدين من قبل لامبة وغادي يبقاو فاسدين من وراها، والمغاربة أصلا تاوحد مكانو جدودو  في الأحزاب أو كيديرو السياسة حنا ناس جداد فهادشي، ولكن بحال الى باقي متوقفين في القرن لي فات، باقا البلطجة والنسف هوما لي خدامين، هاد الشعب لي باغين يبينو لينا شي وحدين انه كيكره العدالة والتنمية هو لي صوت ليها جوج مرات، وحتى الى كرها دابا ماغاديش يحتاج البلطجية يجيشوه أو يعبرو عليه.

موضوعات أخرى

24/09/2021 09:00

هادو يكونو وزراء خارجية احسن بكثير من بوريطة ويرجعو لديبلوماسيتنا هيبتها: هلال او بنيعيش او ابو ايوب او العمراني عندهم الكفاءة والشخصية والثقافة كتفوق على ناصر