الصباح//

كشف تقرير جديد صادر عن لجن افتحاص تابعة للمفتشية العامة للإدارة الترابية، أن رؤساء جماعات متورطون في بيع بونات “المازوط”، وتوزيعها بطرق غير قانونية على مستشارين مقربين منهم وعلى من يقدم لهم خدمات “جليلة” خارج أسوار الجماعة.

وسجلت لجنة الافتحاص، أن رؤساء جماعات ومقاطعات يمنحون مسبقا حصصا محددة من الوقود لفائدة المستشارين في غياب أي نص قانوني، يقنن الاستفادة من الامتيازات أو تعويضات إضافية التي سنتها مقتضيات المرسوم 493،163 الصادر في سادس اكتوبر.