كود ـ الرباط//

نظمت “جماهير الدفاع الحسني الجديدي (فصيل كاب صولاي)” وقفة احتجاجية ثانية البارح قدام عمالة الإقليم للتعبير عن مطالبها برحيل الرئيس ومكتبه المسير.

وحسب شهود لـ”گود” فقد مرت هذه الوقفة في جو تنظيمي عالي وشهدت  حضور عدة شخصيات بارزة في ميدان كرة القدم من بينهم قدماء لاعبي الفريق، ومشاركة كثيفة من الجماهير الدكالية التي عبرت عن استيائها من الأوضاع الكارثية التي يواجهها الفريق. كما شهدت تعزيزات أمنية محكمة استجابة لدعوة “فصيل كاب صولاي” للتظاهر والتعبير عن مطالبهم.

خلال الوقفة، رُفع شعار يندد باللامبالاة التي تظهرها السلطات الإقليمية والمؤسسات المنتخبة اتجاه الفريق من قبيل” مسؤول يتعامى و فساد يسود… صمتكم يخالف الدستور والبنوذ “، وطالب المتظاهرون من عامل الإقليم التدخل العاجل لإنهاء فترة رئيس الفريق الحالي، معتبرين أنها فوضى تسييرية كبيرة، وتعامي ممنهج …

تأتي هذه الوقفة الثانية كجزء من سلسلة احتجاجات سلمية تهدف إلى جذب الاهتمام والدعم لإنقاذ الفريق من المشاكل والصعوبات التي يواجهها. وتعكس رغبة الجماهير وقدماء اللاعبين في تحسين وضع النادي، خصوصا بعد نزوله للقسم الثاني.