عمـر المزيـن – كود///

علمت “كود” أن فيلا معروفة بتنظيم الحفلات في مدينة فاس، تعرضت أمس الاثنين، لعملية سرقة من طرف مجهولين، لا زالت التحريات والأبحاث متواصلة لتشخيص هوياتهم من أجل توقيفهم.

وأكدت مصادر مطلعة أن الفيلا، تعرضت إلى عملية سرقة، أثناء تواجد الأسرة المعروفة بالمدينة في عطلة بمناسبة احتفالات رأس السنة الميلادية الجديدة، وغيابها لأيام عن الفيلا الكائنة بأرقى أحياء العاصمة العلمية، مشيرة إلى أن الجناة تمكنوا من السطو على بعض المجهورات.

وكشفت المصادر نفسها، أن مرتكب أو مرتكبي الجريمة المفترضين تمكنوا أيضا، من العثور على ساعة فاخرة ثمنها يفوق 30 مليون سنتيم، مع الإشارة أن الساعة الثمينة والمجوهرات كانت توجد داخل خزنة حديدية.

وتواصل حاليا المصلحة الولائية للشرطة القضائية بالمدينة تحريات التقنية والميدانية من أجل تشخيص هوية المشتبه فيهم، وتوقيفهم من أجل إخضاعها للأبحاث التمهيدية الضرورية تحت إشراف النيابة العامة المختصة.