مصطفى الشاذلي:

الكرة تنقذ أسامة طنان. الدولي المغربي كان يعيش أوضاعا صعبة لدرجة أنه عندما كان يعيش في أمستردام كان همه هو توفير لقمة العيش، قبل أن تفعل معه الساحرة المستديرة فعلها وتقوده إلى تغيير نظرته للحياة.
يقول أسامة طنان، في تصريح لوسائل إعلام فرنسية، «كبرت بمن دون شيء، المنطقة التي أتيت منها في أمستردام كنت أعيش أنا وأسرتي حياة صعبة، وبدون كرة القدم لا إعرف كيف كانت ستكون حياتي».

وأضاف لاعب سانت إتيان الفرنسي (22 سنة) «كرة القدم أنقذتني وغيرت نظرتي للحياة»، مشيرا إلى أنه سيفعل كل ما في وسعه لبلوغ مستوى اللاعبين الكبار.