أنس العمري:

بوليس كازا كلا سلخة ديال لعصا من طرف جماهير الرجاء والوداد، على الخصوص، بحضور الداخلية والعدل.

أمن البيضاء ضربت هيبته في مقتل، في الديربي 119، الذي كان عنوانه الأبرز الشغب، أمام مرأى ومسمع من الشرقي اضريس الوزير المنتدب لدى وزير الداخلية، وزير العدل والحريات مصطفى الرميد، ووالي جهة الدار البيضاء ـ السطات خالد سفير.

كما عاش أجواء الشغب كل من فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، ونائبه نور الدين البوشحاتي.