الرئيسية > آش واقع > الحزب لي دار التطبيع كيبكي.. البي جي دي هاجم الخارجية ولجنة القدس لي كيترأسهاالملك: موقف المملكة من أحداث غزة غريب وانزلاق ولا يشرف رئاسة لجنة القدس
07/08/2022 17:30 آش واقع

الحزب لي دار التطبيع كيبكي.. البي جي دي هاجم الخارجية ولجنة القدس لي كيترأسهاالملك: موقف المملكة من أحداث غزة غريب وانزلاق ولا يشرف رئاسة لجنة القدس

الحزب لي دار التطبيع كيبكي.. البي جي دي هاجم الخارجية ولجنة القدس لي كيترأسهاالملك: موقف المملكة من أحداث غزة غريب وانزلاق ولا يشرف رئاسة لجنة القدس

كود الرباط //

البي ج دي الحزب لي ترأس الحكومة السابقة وقع اتفاقية التطبيع والشراكة الاستراتيجية مع إسرائيل وأمريكا، خرج اليوم كيبكي، بحيث أصدرت لجنة العلاقات الدولية لحزب العدالة والتنمية بلاغا هاجمت فيه مؤسسة لجنة القدس لي كيترأسها الملك محمد، وانتقدت بشدة البلاغ الاخير لوزارة الخارجية.

وقال البلاغ “تعبر لجنة الخارجية للجزب عن أسفها العميق للغة التراجعية لبلاغ وزارة الخارجية الذي خلا، على غير العادة، من أية إشارة إلى إدانة واستنكار العدوان الاسرائيلي ومن الإعراب عن التضامن مع الشعب الفلسطيني والترحم على شهدائه، بل وخلا أيضا من أية إدانة لاقتحام الصهاينة لباحات المسجد الأقصى المبارك”.

وتابعت”  استغرابها الكبير لكون البلاغ المذكور ساوى بين المحتل والمعتدي الإسرائيلي والضحية الفلسطيني،  وهو يصف ما تتعرض له غزة ب “الاقتتال والعنف”، والحقيقة أن الأمر يتعلق بالقتل والتقتيل الذي يمارسه الاحتلال الصهيوني في حق الشعب الفلسطيني، والذي بلغت حصيلته لحد الساعة أكثر من 30 شهيدا فلسطينيا، من بينهم 6 أطفال و 4 نساء، بالإضافة إلى مئات المصابين، وهو ما يعني الهروب من إدانة المعتدي، وهو موقف غريب لا يشرف بلدنا، في الوقت الذي  عبرت فيه مجموعة من الدول العربية والإسلامية الشقيقة عن مواقف واضحة في تحميل المسؤولية للاحتلال الإسرائيلي وإدانة عدوانه الإجرامي”.

وأوضح البلاغ” نذكر أن الهدف العام من تأسيس لجنة القدس، التي تشكلت بقرار من منظمة المؤتمر الإسلامي المنعقد بفاس سنة 1975، كان هو حماية القدس من المخططات والمؤامرات الصهيونية لتهويد القدس، ولا يمكن لبلدنا الذي يرأس لجنة القدس في شخص جلالة الملك حفظه الله، إلا أن يكون سباقا للدفاع عن القدس الشريف وعن الأقصى المبارك”، مضيفا”   إننا ننبه إلى خطورة الانزلاق في هذا المنحى الذي عبرت عنه لغة بلاغ وزارة الخارجية، والذي لا يليق ببلادنا ومواقفها المشرفة، ولا ينسجم مع مواقف الشعب المغربي الراسخة في دعم القضية الفلسطينية ونصرة الشعب الفلسطيني الشقيق”.

موضوعات أخرى

25/09/2022 13:30

واش الرئيس الكيني خوا بالمغرب فقضية الصحراء؟.. مصدر لـ”كود”: نيروبي غاتمشي مع الرباط وكاينا حرب دبلوماسية كبيرة ولقاءات مكثفة والاعلام المعادي كيدير المزايدات