الرئيسية > آش واقع > الحجر الصحي الجزئي.. خيار المغرب البديل على السدان الشامل باش يوقف انتشار الفيروس فانتظار انطلاق الحملة الوطنية للتلقيح.. ولا مطبق فعدد كبير من المدن والأقاليم لخفض الإصابات والوفيات بكوفيد ـ19
22/11/2020 19:30 آش واقع

الحجر الصحي الجزئي.. خيار المغرب البديل على السدان الشامل باش يوقف انتشار الفيروس فانتظار انطلاق الحملة الوطنية للتلقيح.. ولا مطبق فعدد كبير من المدن والأقاليم لخفض الإصابات والوفيات بكوفيد ـ19

الحجر الصحي الجزئي.. خيار المغرب البديل على السدان الشامل باش يوقف انتشار الفيروس فانتظار انطلاق الحملة الوطنية للتلقيح.. ولا مطبق فعدد كبير من المدن والأقاليم لخفض الإصابات والوفيات بكوفيد ـ19

أنس العمري ـ كود//

فالوقت لي كيجري تنويع الاستراتيجيات لوقف تفشي (كورونا) بعيدا عن خيار الإغلاق الشامل، لما له من انعكاسات سلبية اقتصاديا واجتماعيا ونفسيا، تتوسع كل أسبوع قائمة المدن والأقاليم التي دخلت في «حجر صحي» جزئي، والذي أضحى أكثر حلولا اتباعات لاحتواء الفيروس، في انتظار انطلاق الحملة الوطنية للتلقيح ضد (كوفيد ـ19) المعول عليها لتجاوز هذه الأزمة الصحية الطارئة واستعادة المغاربة لحياتهم الطبيعية.

وفي هذا الأسبوع الجاري التحقت بهذه القائمة 3 مناطق جديدة، آخرها تارودانت، حيث أعلنت اللجنة الإقليمية لليقظة وتتبع الوضعية الوبائية، اليوم الأحد، عن اتخاذ حزمة إجراءات احترازية استنثائية للحد من انتشار الوباء بالمدينة.

وتمثلت هذه الإجراءات في فرض رخص التنقل الاستثنائية بين جماعة تارودانت وبين أقاليم المملكة، وكذا بين جماعة تارودانت والجماعات التابعة لنفوذ تراب إقليم تارودانت، إلا لأسباب مهنية أو إنسانية-طبية مبررة.

كما همت إغلاق الحمامات والقاعات الرياضية والحدائق والساحات العمومية وملاعب القرب والفضاءات المخصصة للألعاب الترفيهية للأطفال بمدينة تارودانت لمدة 15 يوما قابلة للتمديد، وإغلاق المقاهي والمطاعم والمحلات التجارية وأسواق القرب بتارودانت على الساعة الثامنة ليلا، لمدة 15 يوما قابلة للتمديد.

وشملت أيضا منع التتبع التلفزي للمقابلات الرياضية لمدة 15 يوما قابلة للتمديد، خاصة كرة القدم، بكافة المقاهي المتواجدة بمدينة تارودانت، تحت طائلة المتابعة القانونية في حق أرباب المقاهي المخالفين.

وأكدت على تطبيق المسطرة القانونية في حق الأشخاص المصابين بوباء (كوفيد-19) الخارقين لتدابير الحجر الصحي على مستوى مدينة تارودانت و باقي جماعات إقليم تارودانت والمراقبة القانونية الصارمة لاحترام إلزامية ارتداء الكمامة الصحية، وزجر كل شخص غير حامل لها، باعتباره يشكل خطرا متنقلا ماسا بصحة و سالمة المواطنين، مع التقيد بالإجراءات الحاجزة كالتباعد الجسدي وتفادي التجمعات.

وعللت السلطات هذه التدابير الجديدة، وفق ما جاء في بلاغ صدر في هذا الشأن، بالتطورات المقلقة التي باتت تعرفها الوضعية الوبائية على مستوى إقليم تارودانت بشكل يومي، وخاصة بمدينة تارودانت، حيث جرى تسجيل عدد كبير من الإصابات الايجابية بفيروس (كورونا) المستجد، وعدد الوفيات المرتبطة بهذا المرض.

وسبق تارودانت لهذه الإجراءات في الأسبوع نفسه كل من كلميم وأكادير وزان تارودانت، حيث تزامن اعتماد هذا التدابير الوقائي مع إقرار الحكومة تمديد فترة العمل بالإجراءات الاحترازية المعمول بها على مستوى الدار البيضاء الكبرى (عمالتي الدار البيضاء والمحمدية وإقليمي النواصر ومديونة) وإقليمي برشيد وبنسليمان لمدة أربعة أسابيع أخرى، تبتدئ من اليوم الأحد، على الساعة التاسعة ليلا.

وأكدت الحكومة، في بلاغ لها، على الإبقاء على جميع التدابير الاحترازية المنصوص عليها في البلاغ الحكومي الصادر بتاريخ 23 أكتوبر 2020، وكذا على جميع التدابير الاحترازية المعمول بها سابقا.

وأشارت إلى أن هذه القرارات تأتي بناء على خلاصات عمليات التتبع اليومي والتقييم المنتظم المنجزة من طرف لجان اليقظة والتتبع، وتبعا لتوصيات اللجنة العلمية والتقنية بضرورة الاستمرار في الإجراءات اللازمة لمواجهة تفشي فيروس كورونا – (كوفيد- 19).

موضوعات أخرى

05/12/2020 19:30

منظمة الصحة العالمية : خاص الڤاكسان ضد “كورونا” يوصل لجميع الناس فكل البلدان فالعالم .. و”نظرية المؤامرة” كتساهم فانتشار الفيروس

05/12/2020 19:00

المغربية هاجر مصنف المتوجة بجائزة ” Women Tech 2020 ” كشفات على مشاريعها فالذكاء الاصطناعي وصرحات لـ”كود”: هذي مفخرة لكل النساء المغربيات ودليل على أن المرا المغربية قادرة تعطي فجميع المجالات

05/12/2020 18:30

فرنسا جرات على 66 متطرف و صيفطاتهم لبلاداتهم. وزير الداخلية الفرنسي : هادي غي البداية مازال غادي نرحلو خوانجية آخرين .. لاليست طويلة