الرئيسية > آش واقع > الجمعية المغربية لحماية المال العام فجرات فضيحة لشبهة تبديد المال العام بجماعة خريبكة والقضية وصلات للنيابة العامة
24/10/2020 15:20 آش واقع

الجمعية المغربية لحماية المال العام فجرات فضيحة لشبهة تبديد المال العام بجماعة خريبكة والقضية وصلات للنيابة العامة

الجمعية المغربية لحماية المال العام فجرات فضيحة لشبهة تبديد المال العام بجماعة خريبكة والقضية وصلات للنيابة العامة

عمـر المزيـن – كود الرباط//

علمت “كود”، من مصدر مطلع، أن المكتب الجهوي للدار البيضاء ـ سطات للجمعية المغربية لحماية المال العام، تقدم مؤخرا، بشكاية أمام الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، يلتمس منه إصدار تعليماته إلى الضابطة القضائية المختصة من أجل القيام بكافة التحريات المفيدة بشأن وجود شبهة تبديد المال العام، مع الاستماع لجميع الأطراف.

وكشفت والجمعية أنها توصلت بمراسلة من بعض أعضاء المجلس الجماعي لخريبكة أكدوا من خلالها ان السيد رئيس المجلس الجماعي لخريبكة تواطأ مع مكتري المجازر الجماعية ولم يؤد هذا الأخير واجبات كراء المجزرة لمدة 17 شهرا مما فوت على الجماعة المذكرة خمسة مليون درهم (5.000.000,00).

وأشارت إلى أن رئيس المجلس الجماعي خرق مقتضيات الفصل الثاني عشر من كناش التحملات الخاص بكراء المجزرة المصدق عليه بتاريخ 06/05/2016 الذي ينص صراحة على حلول الجماعة محل المستفيد في استخلاص الحقوق والرسوم المستحقة لفائدة الجماعة بشكل تلقائي وفوري حالة تقاعس او امتناع المستفيد من أداء وجيبات الامتياز داخل عشرة أيام الاولى من الشهر المستحق

والأكثر من ذلك، تؤكد الشكاية، التي تتوفر “كود” على نسخة منه، أن الرئيس ونائبته المكلفة بالجبايات لم يحركا ساكنا، حيث لازال المكتري يستخلص الواجبات من لدن الجزارين دون أن يؤدي واجباته اتجاه الجماعة.

وزادت الشكاية أن الرئيس اعترف خلال أشغال الدورة الاستثنائية بعلمه بهذه الخروقات والتجاوزات، الأمر الذي يطرح أكثر من علامة استفهام.

موضوعات أخرى