عن المساء/////

كشف مصدر مطلع أن الحارس الشخصي للملك، عزيز الجعايدي، كان وراء اتخاذ عقوبات تأديبية في حق رجال أمن بالدار البيضاء، من بينهم ضابط أمن ممتاز، تزامنا مع زيارة الملك محمد السادس للمدينة ذاتها.

وحسب المصدر نفسه، فإن الجعايدي كان وراء إصدار قرار بإحالة رجال أمن مكلفين بالسير والجولان وضابط أمن ممتاز على المعهد الملكي للشرطة بالقنيطرة من أجل إعادة تكوينهم، بعد أن ثبت ارتكابهم خطأ بروتوكوليا أثناء مرور الملك بالقرب من الشريط الساحلي عين الذياب في إحدى خرجاته الخاصة بالدار البيضاء.