أنس العمري – كود///

التعليم باقي كيغلي. الجامعة الوطنية للتعليم (FNE) علنات على أن معركة شغيلة القطاع غتستمر.

وخرجات النقابة بهاد الموقف، بحسب التعليل لي قدماتو في إخبار على صفحتها في “فيسبوك”، “في ظل استمرار الاستبداد الوزاري والإداري في التوقيفات غير القانونية والعقوبات في حق مناضلي ومناضلات الحراك التعليمي، والتأخر في تنفيذ مضامين اتفاقي 10 و26 دجنبر 2023، وصرف مستحقات الترقيات 2021 و2022، ومعالجة العديد من الملفات التدبيرية”.

وكيعيش 203 أساتذة موقوفين مصيرا مجهولا بعدما تأخرت وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة في حل ملفهم.

وكانت الوزارة عقب الاحتجاجات للي خاضتها الأسرة التعليمية ضد النظام الأساسي، قد أقدمت على توقيف عشرات الأساتذة عن العمل.