محمود الركيبي -كود- العيون //

اعتراف رسمي دارتو دولة البيرو، بتوقيع بلدية بويبلو ليبري بالعاصمة البيروفية ليما مونيكا طيو لوبيز اليوم الأربعاء على اتفاقية توأمة هامة بين مدينة العيون والبلدية البيروفية، وقعها النائب الأول لرئيس المجلس الجماعي للعيون س.محمد ولد الرشيد بمقر الجماعة.

مراسيم التوقيع على الاتفاقية جرت بحضور والي جهة العيون الساقية الحمراء عبد السلام بكرات، ونواب رئيس المجلس الجماعي، وعدد من أعضاء وأطر المجلس، ورؤساء المجالس المنتخبة والمصالح الخارجية، إلى جانب بعض الشخصيات المدنية والعسكرية.

اتفاقية جديدة توقعها مدينة العيون تهدف إلى تعزيز التعاون بين الجانبين في مختلف المجالات، كما ستفتح آفاقا وفرصا واعدة لتوطيد علاقات الشراكة والتعاون في مختلف القطاعات، إضافة إلى تبادل الخبرات وتعزيز المبادلات بين العيون والبلدية البيروفية.

وكانت عمدة بلدية بويبلو ليبري البيروفية موني طيو لوبيز قد استقبلت صباح اليوم الأربعاء بمقر جماعة العيون من طرف النائب الأول لرئيس المجلس الجماعي للعيون سيدي محمد ولد الرشيد، حيث خصص للضيفة البيروفية والوفد المرافق لها استقبالا حارا.

وخلال هذا الاستقبال قدمت للوفد البيروفي عروض شاملة تضمنت بسطا لأهم الأوراش والمشاريع التي تعرفها مدينة العيون حاضرة الأقاليم الجنوبية، والبنيات التحتية الحديثة التي تتوفر عليها في مختلف المجالات، كما تضمنت تلك العروض بسطا لمهام واختصاصات المجلس الجماعي في تدبير الشأن المحلي بالمدينة، وجهوده من أجل تعزيز البنيات التحتية، والرفع من مستوى الخدمات المقدمة للساكنة.

اتفاقية توأمة جديدة لا شك أنها ستفتح آفاقا وفرصا واعدة للتعاون مع جمهورية البيرو وتفتح الباب لتوقيع اتفاقيات توأمة جديدة مع دول منطقة أمريكا اللاتينية، وهو ما من شأنه أن يشكل مكسبا ديبلوماسيا كبيرا، من شأنه أن يعزز جهود المملكة لتعزيز وحدتها الترابية وترسيخ سيادة المغرب على أقاليمه الجنوبية.