الرئيسية > آش واقع > البوليساريو وجهات رسالة لمجلس الأمن وباغة مفاوضات مباشرة ومقلقة من الإتحاد الأوروبي وكرانس مونتانا
09/04/2019 08:30 آش واقع

البوليساريو وجهات رسالة لمجلس الأمن وباغة مفاوضات مباشرة ومقلقة من الإتحاد الأوروبي وكرانس مونتانا

البوليساريو وجهات رسالة لمجلس الأمن وباغة مفاوضات مباشرة ومقلقة من الإتحاد الأوروبي وكرانس مونتانا

الوالي الزاز -كود- العيون ////
Elouali.zaz.1987@gmail.com

وجه زعيم جبهة البوليساريو، إبراهيم غالي، رسالة لمجلس الأمن الدولي، اليوم الإثنين، نقلتها وسائل إعلامية مقربة منها.

وأوردت المصادر أن ابراهيم غالي دعا مجلس الأمن الدولي “إلى اتخاذ جميع التدابير اللازمة لصون وحماية السلامة الإقليمية للصحراء الغربية باعتبارها إقليما غير متمتع بالحكم الذاتي وكذلك الحقوق والمصالح الأساسية للشعب الصحراوي”.

وأشارت المصادر أن زعيم جبهة البوليساريو رهن نجاح العملية السياسية التي تقودها الأمم المتحدة بذلك، مشيرا أن “جبهة البوليساريو شاركت في محادثات جنيف بصورة بناءة وبحسن نية ومن دون شروط مسبقة” على حد زعمه.

وعبر زعيم البوليساريو حسب الرسالة عن قلقه “إزاء السياسات المستمرة التي ينتهجها المغرب وتهدف إلى ”تطبيع“ ضمّه غير القانوني لأجزاء من الصحراء الغربية على نحو ينتهك المركز القانوني للإقليم بوصفه إقليما غير متمتع بالحكم الذاتي وفقا لمبادئ الأمم المتحدة وقراراتها”، حسب المصدر.

وتضيف المصادر أن ابراهيم غالي أن قمة أديس أبابا قد حددت  بعض هذه الشواغل التي حث على معالجتها بأكبر قدر ممكن من السرعة والحزم “، مبرزة قوله ” ان جميع الجهات صاحبة المصلحة مطالبة بالعمل  من أجل تحقيق السلام وفي ظل احترام القانون الدولي”، معربا عن قلقه من موقف الاتحاد الأوروبي بخصوص الإتفاقيات التجارية مع المملكة المغربية، وكذا انعقاد دورة كرانس مونتانا للمرة الخامسة تواليا بالداخلة، وفق المصدر.

وإسترسلت المصادر أن ابراهيم غالي أكد “التزام الطرف الصحراوي القوي والبنّاء تجاه عملية الأمم المتحدة للسلام وتعاونها الكامل مع يبذله الامين العام ومبعوثه الشخصي من جهود. ويحذو جبهة البوليساريو الأمل في أن تفضي الجولة المقبلة من المحادثات إلى مرحلة أكثر تركيزا وموضوعية من المفاوضات المباشرة بين طرفي النزاع”.

موضوعات أخرى

26/04/2019 11:30

أمازيغ وگادين.. سكان بجماعة تافراوت گفضوا على دراعهم وباغيين يخدموا بلادهم بعيدا عن السياسية وبلا طمعية واللي ماعطى من لقليل ما يعطي من لكثير