وكالات//

تبنى البرلمان النرويجي بالأغلبية، الخميس 16 نوفمبر 2023، مقترحاً حكومياً بشأن “الاستعداد” للاعتراف بدولة فلسطين المستقلة.

وذكرت وسائل إعلام نرويجية أن الحكومة قدمت للبرلمان مقترحاً بشأن “الاستعداد” للاعتراف بفلسطين.

وجاء في القرار: “البرلمان يطلب من الحكومة أن تكون مستعدة للاعتراف بفلسطين دولة مستقلة عندما يكون للاعتراف تأثير إيجابي على عملية السلام، دون جعل اتفاق السلام النهائي شرطاً”.

ورغم تمرير المقترح الحكومي بالأغلبية الساحقة في البرلمان النرويجي، فإن البلاد “لن تعترف بدولة فلسطين على الفور”.

ويأتي المقترح الحكومي رداً على مقترح قدمته أحزاب صغيرة، يدعو إلى “الاعتراف الفوري” بدولة فلسطين.

فيما أعرب رئيس الوزراء النرويجي، يوناس جار ستوره، في وقت سابق عن تعازيه في مقتل العديد من المدنيين الفلسطينيين بقطاع غزة خلال الأسابيع الماضية.

جاء ذلك، خلال لقاء بين ستوره ونظيره الفلسطيني محمد اشتية، بالعاصمة الفرنسية باريس، قبل أسبوع، على هامش المؤتمر الإنساني الدولي من أجل المدنيين في غزة.

وقال ستوره، في تدوينة على منصة “إكس”: “أجرينا لقاء جيداً مع الدكتور اشتية”، وأضاف: “خلال اللقاء شكرت الدكتور اشتية على قيادته في الحفاظ على هدف حل الدولتين، ونحن ملتزمون بدعم تحقيق ذلك”.

واختتم ستوره بالقول: “نعرب عن خالص تعازينا في مقتل العديد من المدنيين ونزوح آخرين خلال الأسابيع الماضية”.

​​​​​​​ويشن الجيش الإسرائيلي منذ 41 يوماً حرباً مدمرة على غزة، خلّفت 11 ألفاً و500 شهيد، بينهم 4710 أطفال و3160 امرأة، فضلاً عن 29 ألفاً و800 مصاب، 70% منهم أطفال ونساء، وفقاً لمصادر رسمية فلسطينية.​​​​​​​